ستنكرت حملة المقاطعة_ فلسطين استئناف الرحلات الجوية بين المغرب ودولة الاحتلال، والتي تأتي بعد 20 عام من توقفها.
واعتبرت الحملة في بيانها الصادر اليوم الاثنين أن مثل هذه الخطوات المستهجنة، التي تأتي في الوقت الذي يتم فيه الاعتداء على أحمد ويحمان، رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، خلال دعوته لمناهضة التطبيع مع الاحتلال ومقاطعته في مشهد استفزازي لمشاعر الشارع العربي عموماً والمغربي خصوصاً، إنما تمنح الشرعية للاحتلال والضوء الأخضر لزيادة وتيرة هجمته الوحشية العنصرية على الفلسطينيين والتضييق عليهم وحرمانهم من أبسط حقوقهم.
ودعت الحملة كافة الأحزاب والهيئات المغربية للتحرك العاجل لإدانة واستنكار هذه الخطوات واتخاذ كافة الإجراءات لوقفها ومحاسبة المسؤولين عنها.
ومن المقرر تنظيم رحلات جوية مباشرة من إسرائيل الى المغرب، عبر شركة طيران "إسرائيلية"، اعتبارا من أيار/مايو 2020.