الشريط الأخباري

الاتحاد المصري يفتح تحقيقا بشأن تصويت مصر لأفضل لاعب في العالم

موقع بكرا
نشر بـ 25/09/2019 15:50 , التعديل الأخير 25/09/2019 15:50
الاتحاد المصري يفتح تحقيقا بشأن تصويت مصر لأفضل لاعب في العالم

وجّه الاتحاد المصري لكرة القدم استفسارا للاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، عن سبب عدم اعتماد التصويت المصري ضمن أصوات اختيار اللاعب الأفضل على مستوى العالم لعام 2019.

وأرسل الاتحاد المصري لكرة القدم صوتي مصر إلى "الفيفا" رسميا، في 15 اب الماضي، قبل انتهاء المدة المحددة بأربعة أيام، حيث انتهى التصويت يوم 19 اب.

وصوت عن مصر، كابتن المنتخب أحمد المحمدي، بينما تولى التصويت عن المدير الفني للمنتخب الأول، شوقي غريب المدير الفني للمنتخب الأولمبي، بعد إقالة الجهاز الفني السابق وعدم تعيين جهاز فني جديد في ذلك الوقت.


وجاء في البيان الذي نشره الاتحاد المصري، أنه فتح تحقيقا لمعرفة ملابسات تصويت مصر في مسابقة الأفضل على مستوى العالم و السبب الذي أدى لعدم اعتماد صوت مصر.

وذكر البيان بأن صوتا مصر منحا محمد صلاح نجم مصر المرتبة الأولى.

وكان صلاح قد حل رابعا في ترتيب جائزة أفضل لاعب في العالم 2019 المقدمة من الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" الذي لم يعتمد صوتي، المدير الفني للمنتخب المصري وأحمد المحمدي قائد المنتخب، بسبب عدم وصول ترشيحاتهم في الموعد المحدد، ما أهدر على صلاح 10 نقاط كاملة فيما لو اختاره الثنائي في المرتبة الأولى.

أضف تعليق

التعليقات