الشريط الأخباري

6 شهداء في استهداف إسرائيلي شرق خانيونس

موقع بكرا
نشر بـ 11/11/2018 21:54 , التعديل الأخير 11/11/2018 21:54

أعلنت مصادر طبية وأمنية، استشهاد 6 عناصر من المقاومة وأصابة 7 آخرين، مساء الاحد، جراء استهداف إسرائيلي لمجموعة شرق خانيونس جنوب قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة استشهاد كل من "نور الدين محمد سلامة بركة 37 عاما، محمد ماجد موسى القرا 23 عاما، علاء الدين محمد قويدر 22 عاما، مصطفى حسن محمد أبو عودة 21 عاما، محمود عطا الله مصبح 25 عاما"، بالاضافة الى شهيد سادس لم يتم التعرف على هويته بعد.

وقالت وزارة الداخلية بغزة، إن حدثا أمنيا وقع شرق خانيونس أسفر عن شهداء وجرحى من عناصر المقاومة، مشيرة الى أن الأجهزة الأمنية والشرطية أعلنت الاستنفار لمتابعة الحادث.

وأفادت مصادر فلسطينية، أن الطيران المروحي وطائرات مسيّرة ومقاتلة أطلقت عدة صواريخ شرق خانيونس، فيما دار اشتباك مسلح بين المقاومة وجنود الاحتلال في المنطقة.

من جهته، قال المتحدث باسم جيش الاحتلال: "خلال عملية أمنية نفذتها قوات الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة، اندلعت عمليات تبادل لإطلاق النار"، دون ذكر تفاصيل اضافية.

وقالت مصادر امنية، أن قوة من المقاومة تصدت لمحاولة اعتداء من قبل الاحتلال بالمنطقة الشرقية لخانيونس، أسفرت عن ارتقاء شهداء واصابات بصفوف المقاومة وايقاع خسائر لدى الاحتلال.

طائرات مروحية اسرائيلية تنقل جرحى وفق ما نشرته وسائل الاعلام العبرية

هذا، وأعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس حالة الاستنفار في المنطقة الشرقية لخان يونس، بعد ورود معلومات أولية عن اغتيال أحد قادتها، واستشهاد واصابة عدد آخر.

وفي اعقاب ذلك، دوت صافرات الانذار في "غلاف غزة"، فيما طلب جيش الاحتلال من المستوطنين البقاء داخل المنازل جراء التوتر السائد على الحدود.

من جهتها أكدت وسائل إعلام عبرية، أن سلاح الجو الإسرائيلي قصف قبل قليل هدف في جنوب قطاع غزة، كما نفذ عملية اغتيال لمسؤول كبير في مجال الأنفاق.

وذكرت أن هناك خسائر في صفوف القوات الإسرائيلية على حدود قطاع غزة.

ونفت مصادر إسرائيلية الانباء التي اشارت عن اختطاف جندي.

بيان كتائب القسام
بيان عسكري صادر عن:
..:: كتائب الشهيد عز الدين القسام ::..
تسللت مساء اليوم قوةٌ خاصةٌ تابعة للعدو الصهيوني في سيارة مدنية في منطقة مسجد الشهيد إسماعيل أبو شنب بعمق 3 كم شرقي خانيونس، وقامت هذه القوة باغتيال القائد القسامي نور بركة، وبعد اكتشاف أمرها وقيام مجاهدينا بمطاردتها والتعامل معها، تدخل الطيران الحربي للعدو وقام بعمليات قصفٍ للتغطية على انسحاب هذه القوة ما أدى لاستشهاد عددٍ من أبناء شعبنا، ولا زال الحدث مستمراً وتقوم قواتنا بالتعامل مع هذه العدوان الصهيوني الخطير.
وإنه لجهادٌ.. نصرٌ أو استشهاد،،،
كتائب الشهيد عز الدين القسام
الأحد 03 ربيع الأول 1440هـ

أضف تعليق

التعليقات