الشريط الأخباري

بعد استقالته اليوم رسميًا من الكنيست هل سيعود بهلول الى الحياة الإعلامية

عمران حمدان، موقع بُـكرا
نشر بـ 16/10/2018 15:02 , التعديل الأخير 16/10/2018 15:02


قدم عضو الكنيست زهير بهلول من حزب المعسكر الصهيوني استقالته الرسمية صباح اليوم من الكنيست. هذا وفي حديثه مع مراسل موقع "بكرا" ذكر زهير بهلول ان السبب الرئيسي لاستقالته هو قانون القومية حيث قال: " قانون القومية هو السبب الرئيسي والذي في اعقابه قمت بتقديم استقالتي، هذا القانون وقع علينا كالصاعقة اذ انه يهمش العرب ويصعب اوضاعهم اكثر واكثر، وهذا القانون هو بمثابة قانون دستوري ولا يمكن الرجوع منه فهو يُكرس الدنيوية للعرب والفوقية لليهود ولا يعترف ابدًا بحق المساواة بين المواطنين العرب واليهود في الدولة، وهنا ايقنت ان النضال للمساواة داخل الكنيست لن يتم تحقيقه لان نوايا الحكومة هي وضع العرب في مكان دنيوي وغير مسبوق".

ساناضل من خارج الكنيست

اما فيما يتعلق برجوعه الى الكنيست عبر نافذة حزب يساري اخر فقد اجاب بهلول: " اقر واعترف ان حزب مرتس توجهوا لي لكنني بشكل شخصي حجبتُ ثقتي عن الكنيست ونواياها، كذلك انا اعترف انني اقرب الى مرتيس من المعسكر الصهيوني الذي خرجت منه الا انني قررت انني سابقى اناضل من خارج الكنيست لان هذا النضال يتطلب العمل من خارج الكنيست وليس من داخلها.

مشيرًا في الكنيست من الصعب النضال من اجل المساواة في ظل هذا القانون الذي سنته، ومن المهم ايجاد القلاع المشتركة بين العرب واليهود، ويجب العمل على البحث عن الاشياء الكثيرة الموجودة والمشتركة بين الشعبين، في حال اردت في المستقبل الانضمام لحزب ساختار فقط الانضمام لحزب فيه شراكة بين اليهود والعرب لانه بلا شراكة الحياة ستكون صعبة في البلاد والاجواء ستكون بمثابة الجحيم".

العودة الى الحياة الاعلامية

وتطرق بهلول الى وجهته القادمة حين قال: " هنالك الكثير من العروض التي تلقيته وانا اقوم حاليًأ بدراسة جميع هذه العروض، يبدو لي انه عدا عن كوني اقوم بالقاء محاضرات في الاكاديميات ساعود الى الحياة الاعلامية".

اللعبة في الكنيست مبيوعة

واختتم زهير حديثه وقال: " لست نادمًا على قراري بالاقلاع عن الكنيست فهذه المؤسسة لم تكن في يوم من الايام نزيهة وعادلة للمواطنين العرب وعندما رايتُ ان تاثيري هو شحيح وضئيل قررت الانسحاب لان اللعبة في الكنيست مبيوعة 100% من هنا قررتُ ان هذا المعقل ليس معقلي واتخذتُ قرار الاستقالة بلا تردد".

أضف تعليق

التعليقات