الشريط الأخباري

أزرايا، الجندي قاتل الشهيد عبد الفتاح الشريف: لست نادمًا وقد أكرر الأمر

موقع بكرا
نشر بـ 29/08/2018 15:14 , التعديل الأخير 29/08/2018 15:14

كد الجندي الإسرائيلي، أليئور أزاريا، الذي قتل الشاب عبد الفتاح الشريف في الخليل بدم بارد، بينما كان الأخير ممددا على الأرض بإصابة حرجة، أنه غير نادم على جريمته وسيكرر الفعلة إذا تطلب الأمر.

وقال الجندي القاتل إنه تصرف كما يجب وليس نادما على جريمة القتل التي ارتكبها في آذار/مارس عام 2016، حيث أطلق النار من مسافة قريبة على الشهيد عبد الفتاح الشريف في تل الرميدة في مدينة الخليل، بينما كان الشريف مصابا على الأرض ولا يقوى على على الحراك أو الدفاع عن نفسه.



وقال الجندي القاتل، في مقابلة مع صحيفة "يسرائيل هيوم"، نشرت مقتطفات منها اليوم الأربعاء، إنه منسجم تماما مع نفسه، وإنه تصرف كما يجب، وإنه ما كان يجب أن يحصل ما حصل، وذلك في إشارة إلى عقوبة السجن التي فرضت عليه، والتي كانت أصلا مخففة جدا.

وأضاف أنه ليس نادما على ما فعل، وأنه سيعيد الكرة لو عاد به الزمن إلى الوراء، باعتبار أنه "هكذا يجب العمل"، على حد قوله.

وكرر القاتل مرارا أنه "تصرف كما يجب"، وأنه رفض التعبير عن الندم عما حصل.

أضف تعليق

التعليقات