في بيانٍ صدر عن الناطقة بلسان الشُرطة، لوبا السُمري، أفادت عن مواصلة الشرطة في التحقيق في ملف اعتقال مشتبه (26) عامًا، من سكان القدس، وذلك بشبهة الحاق اضرار مادية جسيمة، في لوحات اعلان، ويافطات المتواجدة في شوارع القدس.

وتفيد السُمري، أن اليافطات تحتوي على صور لنساء وقام برشها في دهان رذاذ " سيبري"، وقام بتشويه الوجوه وغيرها من أعمال حيث قام بتخريب اليافطات بشكل متعمد، في عدة مناسبات، قبل أسبوعين، إلى أن توصلت الشرطة مؤخرًا للتعرف على هوية المشتبه والوصول اليه والقاء القبض عليه.