الشريط الأخباري

يوم العمال.. رُبع سكان الضفة وغزة بلا عمل

وكالات
نشر بـ 29/04/2016 09:36 , التعديل الأخير 29/04/2016 09:36

قالت غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة إن نسبة البطالة في فلسطين قد بلغت 25.9% وبلغ عدد العاطلين عن العمل 336 ألف شخص في فلسطين خلال عام 2015.

وقال مدير العلاقات العامة في الغرفة التجارية ماهر الطباع في مقالٍ له الخميس قبيل يوم العمال الموافق الأول من مايو إن نسبة الشباب العاطلين عن العمل في قطاع غزة بلغت نحو 51%، مقابل 18% في الضفة الغربية.

وأضاف الطباع أن 193 ألفًا في قطاع غزة و43 ألفًا في الضفة الغربية يندرجون تحت بند البطالة، بواقع 41% من سكان القطاع و17% من سكان الضفة.

وأشار إلى أن عمال غزة يستقبلون هذه المناسبة العالمية بمزيد من الفقر وارتفاع البطالة وغلاء المعيشة ومعاناة متفاقمة، "فهم لا يجدون ما يحتفلون به فحالهم وما يمرون به على مدار 10 أعوام لا يسر عدو ولا حبيب".

وقال الطباع في استمرار الانقسام وعدم إتمام المصالحة قاد إلى انعدام فرص العمل أمام الخرجين والشباب حتى على صعيد المؤسسات الدولية؛ فالعديد منها قلصت مشاريعها في قطاع غزة واستغنت عن العديد من الكفاءات الفلسطينية والتي أصبحت بلا عمل.

ويعتبر عام 2014 الأسوأ في ارتفاع معدلات البطالة في قطاع غزة حيث بلغت نسبة البطالة 44%، بحسب مركز الإحصاء الفلسطيني؛ فقد بلغ عدد العاطلين عن العمل حسب تعريف منظمة العمل الدولية نحو 195 ألف عامل.

كما يعتبر عام 2011 الأفضل في انخفاض معدلات البطالة في غزة حيث بلغت نسبة البطالة 28.7% وبلغ عدد العاطلين عن العمل حوالي 108 ألف عاملاً.

أضف تعليق

التعليقات