الشريط الأخباري

مجموعة شبابية مستقلة "تعايد" أطفال غزة والضفة في مستشفى رمبام

رامي نصار، موقع بُـكرا
نشر بـ 27/09/2015 12:20 , التعديل الأخير 27/09/2015 12:20

نظمت مجموعة شباب من عدة قرى مختلفة يوم أمس السبت زيارة معايدة لأطفال غزة وجنين المتواجدين في مشت رمبام حيفا ، حيث قدموا لهم العشرات من الهدايا والملابس بمناسبة عيد الأضحى المبارك وكخطوة ليست الأولى من نوعها بحيث قامت ذات المجموعة وبشكل مستقل بتنظيم اعمال خيرية سابقة .

وفي حديث مع الشابة غدير شارب من قرية كفر قرع قالت :" نحن مجموعة مستقلة لا تعمل تحت أي اطار او مؤسسة ، ونحن نعمل اليوم بصورة مستقلة من خلالها جمع التبرعات من اهل الخير وأيضا نساهم بما نستطيع من اموالنا الخاصة لشراء الهدايا والألعاب والملابس لأطفال غزة والضفة المتواجدون في مستشفيات البلاد ، ونقدم كل ما نستطيع جمعه من اجلهم ومن اجل زرع الابتسامة على وجوههم كباقي أطفال العالم رغم المعاناة التي يعيشونها .

وقالت غدير :" نحن نتكلف بتكاليف السفر والتنقل من بلداتنا الى المستشفى وعلى حسابنا الخاص وكل ذلك ايمانا منا اننا نستطيع التغيير وان نقود فعل الخير خطوات الى الامام ، وهذه المبادرة لم تكن الأولى لنا ولن تكون الأخيرة ، فنحن سنستمر بهذه الخطوة وان نبقى نمضي بالطريق الصحيح .

وحول الصعوبات قالت:" نعم هنالك بعض الصعوبات وخصوصا اننا نعمل بشكل مستقل دون أي اطار جمعنا ، فجمع التبرعات ليس بالأمر السهل وان تتخلى عن الكثير من المهام الخاصة بك من اجل إتمام وإنجاز مهمة كهذه أيضا اضا ليست بالأمر السهل ، ولكن المتعة تكمن حين نرى الامل والابتسامة على وجوه الأطفال .

وأضافت غدير :" كان لنا استقبال رائع من قبل الأهالي ورحبوا بزيارتنا وثمّنوا جهودنا رغم قلة عددنا كمتطوعين اجتمعنا من عدة بلدات مختلفة ، وانا شخصيا تمنيت ان نحظى بعدد اكبر من المتطوعين والمشاركين من اجل جمع عددا اكبر من المساعدات لعدد أطفال اكبر وان نساهم في اسعاد أطفال اكثر من ذلك ، ونأمل مستقبلا ان تكون هذه الخطوة مفتاح الباب للسعي في هذا الطريق الخيّر .

أضف تعليق

التعليقات