اختارت مجلة فانيتي فير Vanity Fair في قائمتها السنوية، الملكة الإسبانية ليتيسيا، كأفضل سيدة ترتدي فساتين الموضة لعام 2015، والتي تتميز بجاذبية باتت محط الصحافة الدولية.

وقارنت المجلة الأمريكية الشهيرة – التي تهتم بالثقافة الشعبية والموضة والسياسة- الملكة ليتيثيا بــ”بريق” الملكة رانيا من الأردن.

وترجع أناقة الملكة ليتيسيا إلى مصمم أزيائها الإسباني فيليبي فاريلا.

وتشمل القائمة أسماء شخصيات من عائلات مالكة أخرى مثل شارلوت كاسيراغي (ابنة كارولين من موناكو ووارثة أناقة جدتها غريس)، وكذلك كونتيسة ويسيكس، والشيخة موزة بنت ناصر المسند (زوجة أمير دولة قطر السابق الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني ووالدة الأمير الحالي الشيخ تميم) والتي حصلت على جائزة خاصة في “ممر الشهرة”، وكذلك الأمير كارل فيليب من السويد، أما الأمير انريكي من انجلترا فقد اختفى من القائمة.

ومن بين الإضافات الجديدة إلى القائمة هناك المطربة الأميركية تايلور سويفت والمطربة ريهانا، بالإضافة إلى أمل كلوني زوجة جورج كلوني (هي أمل علم الدين كاتبة ومحامية بريطانية من أصل لبناني).

وظهرت في القائمة الممثلة الأميركية إيما ستون، ونساء أخريات أقل شهرة مثل الراقصة ميستي كوبلاند (أول راقصة سوداء في مسرح الباليه الأميركي) وسامانثا زوجة ديفيد كاميرون رئيس الوزراء البريطاني.

بالإضافة إلى القائمة العامة للرجال والنساء، اختارت المجلة أيضا نجوما من هوليوود مثل الممثلين البريطانيين إيما إيدي وريدماين واتسون وغوغو مباثا-اراو، وكذلك الممثلين الألمان ديان كروغر ومايكل فاسبندر.

كما اختارت المجلة الأفضل أناقة من الأزواج، مثل الثنائي البريطاني صوفي هنتر وبنديكت كومبرباتش (تزوجا في فبراير من هذه السنة)، والثنائي الأمير بيار كازيراغي نجل اميرة موناكو كارولين وزوجته الإيطالية بياتريس بوروميو.

كما لم تنس القائمة مجموعة من المصممين مثل، المصمم التونسي عز الدين علية، ومصمم الأزياء الأمريكي زاك بوزين، ومصممة الأزياء فيكتوريا بيكهام زوجة اللاعب البريطاني السابق ديفيد بيكهام، والمصممة الإيطالية جيوفانا باتاغليا.