الشريط الأخباري

تمار غوجانسي في يافة الناصرة: للعاملين العرب تاريخ مجيد يجب دراسته

موقع بكرا
نشر بـ 01/12/2014 11:48 , التعديل الأخير 01/12/2014 11:48

"للعاملين العرب تاريخ مجيد، وأدعو الجيل العربي الشاب ان يبحث هذا التاريخ، لأنه الشهادة الحية على الحياة الغنية والوعي الذي تحلى به العاملون العرب خلال السنوات الماضية". هذا ما قالته عضوة الكنيست السابقة، تمار غوجانسكي، في الندوة الدراسية التي جرت بمناسبة صدور كتابها: "نضال وأحوال العمال العرب بين السلب والاستغلال"، وذلك بمبادرة المركز الجماهيري وحركة النساء الدمقراطيات.

وكان افتتح الندوة وأدارها الأديب والكاتب بالصحفي عودة بشارات، فأكد أهمية الكتاب في التعريف على المحطات النضالية للعاملين الفلسطينيين، ما قبل وما بعد النكبة، بصفته نضال بطولي تم في ظروف تصادم قومي، ألّبته الصهيونية والاستعمار البريطاني، بين العرب واليهود.

عمران كنانة

ثم تحدث رئيس المجلس المحلي، المحامي عمران كنانة، فأشاد بدور تمار غوجانسكي كمناضلة من أجل حقوق العمال وبرلمانية متميزة عملت بشكل جدي على سن قوانين اجتماعية، كانت الجماهير العربية من أولى المجموعات في المجتمع التي قطفت ثمارها.

وبدورها استعرضت فتحية صغير، سكرتيرة حركة النساء الدمقراطيات، الدور المتميز لتمار غوجانسكي في الدفاع عن حقوق العاملات العربيات، واشارت الى الدراسة الهامة الواردة في كتابها عن النضال النقابي للعاملات العربيات، لأخذ دورهن الملائم في النضالات النقابية.
وتحدث فيما بعد النقابي العريق، محمد حسّان، عن النضال في المجالس المحلية، وخاصة في مواجهة الاعتداء على حقوقهم، والتشغيل عن طريق مقاولي عمال، الأمر الذي يمس بمكانة العامل في المجلس، وبحقوق عاملي المقاول.

يوسف جبارين 

أما الدكتور يوسف جبارين فقد قيم عاليًا مضامين الكتاب، بصفته موثقًا للنضالات من جهة ومن جهة اخرى بصفته يحمل تقييمًا شموليًا لنضال العمل العرب أيضًا في إطار الحقوق القومية. واستعرض جوانب هامة في الكتاب وخاصة الجانب القانوني للنضال النقابي.

وكانت الكلمة الأخيرة لمؤلفة الكتاب، تمار غوجانسكي، فقالت إن العمال العرب تحلوا بشجاعة فائقة في الدفاع عن حقوقهم، وفي قيادة مجمل نضال الجماهير العربية في إسرائيل. واستذكرت تمار غوجانسكي كيف قام عمال بلدية الناصرة في ظل حكم عسكري، بأول اضراب، في بداية الخمسينات، حيث أضربت المدينة كلها تضامنًا مع الاضراب.

وتم في نهاية الندوة تقديم هدايا تذكارية للكاتبة، من قبل المجلس المحلي ومن قبل حركة النساء الدمقراطيات. وقد تركت الندوة انطباعا رائعًا على الحاضرين وخاصة للمعلومات الهامة التي قدمت بها وكذلك بسبب المداخلات الهامة التي شملتها. 

أضف تعليق

التعليقات