الشريط الأخباري

رام الله : استشهاد الفتى عروة عبد الوهاب حامد (16عامًا) متأثراً بجراح

بلال كسواني، موقع بكرا
نشر بـ 24/10/2014 20:22 , التعديل الأخير 24/10/2014 20:22

استشهد الفتى عروة عبد الوهاب حامد (16عامًا) بعد عصر اليوم الجمعة، بعد أن أطلق جيش الاحتلال النار عليه بشكل مباشر قرب قرية سلواد شرق رام الله وسط الضفة الغربية.

وذكرت مصادر طبية أن الفتى عروة عبد الوهاب حماد 14 عام، استشهد بعد أن أطلق جيش الاحتلال النار على رأسه بشكل مباشر.

في حين أعلن جيش الاحتلال عبر صفحته على “فيسبوك” أنه أطلق النار على فلسطيني، مدعياً محاولته القاء زجاجة حارقة على جيب لجيش الاحتلال قرب القرية، حيث احتجز الشاب قبل أن يسلمه للطواقم الطبية الفلسطينية.

وقد اندلعت مواجهات عنيفة منذ عصر اليوم في البلدة، والتي تشهد مواجهات مع جيش الاحتلال بشكل اسبوعي ومتواصل.

أضف تعليق

التعليقات