الشريط الأخباري

الجمعة الأولى من رمضان: المئات فقط صلوا عند البوابات ومداخل القدس القديمة والشرطة تغلق شوارع

موقع بكرا
نشر بـ 04/07/2014 07:11 , التعديل الأخير 04/07/2014 07:11

قالت "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث" في بيان لها فجر يوم الجمعة إن مئات من المصلين فقط تمكنوا من أداء صلاة فجر الجمعة الاولى من شهر رمضان في المسجد الأقصى المبارك، وذلك بسبب الإجراءات والتقييدات التي فرضها الاحتلال الاسرائيلي ، حيث منع من هم دون الخمسين عاما من الرجال بالمطلق من دخول المسجد الأقصى، ولم يتمكن الا كبار السنّ والنساء من دخول المسجد الأقصى فجراً ، يُضاف اليهم عدد قليل من المصلين الذين اعتكفوا ليلة أمس في الاقصى، علماً أن ثلاثة ابواب فقط من أبواب المسجد الاقصى كانت مفتوحة وهي باب حطة، باب المجلس وباب السلسلة.

في الوقت نفسه أدى المئات من أهل القدس،ومن أهل الداخل والداخل الفلسطيني الذين شدوا الرحال الى الاقصى عبر "مسيرة البيارق" ، صلاة الفجر عند بوابات المسجد الأقصى ومداخل القدس القديمة،خاصة عند بابي الأسباط والساهرة، فيما صلى آخرون عند باب حطة وباب المجلس.

نشر المئات من عنصر الشرطة 

هذا ونشر الاحتلال الاسرائيلي منذ ساعات ليلة أمس وفجر اليوم الجمعة المئات من قواته عند بوابات المسجد الأقصى، وفي أزقة البلدة القديمة، وعند مداخل القدس القديمة، وفي الشوارع المحيطة بها، ونصب عشرات الحواجز والمتاريس الحديدية ، خاصة عند بابي العامود والساهرة والأسباط، ومنع مند ساعات الصباح الباكرة ممن تقل أعمارهم عن الخمسين عاما من الرجال من دخول المسجد الأقصى، فيما يكثف الاحتلال من تواجده في هذه الساعات بالقرب من الأقصى وفي أرجاء القدس القديمة ومداخلها، فيما كانت طائرة عامودية شرطية تحوم في ساعات الصباح الباكرة سماء القدس المحتلة.

تكثيف الرحال الى الاقصى

وكانت "مؤسسة الأقصى" قد دعت في بيان لها عممته أمس الخميس الى تكثيف شد الرحال الى المسجد الأقصى في شهر رمضان وزيادة وتيرة شد الرحال في أول جمعة من شهر رمضان ، وقالت المؤسسة في بيان لها :" نوجه نداءً الى كل ابناء شعبنا الفلسطيني ، رجالاً ونساءً وأطفالاً ، الى شد الرحال الى المسجد الأقصى ، الى أهلنا في الداخل الفلسطيني ، من الجليل والمثلث والنقب والمدن الساحلية، وقد أكرمكم الله ، وسهل وصولكم الى المسجد الأقصى، فالمسجد الأقصى يناديكم فلبوا النداء" ، وأضاف البيان:"يا أهلنا في القدس الشريف ، يا من أكرمكم لله بأن تكونوا خط الدفاع الأول عن المسجد الأقصى، يا كل أهل القدس، وأنتم الصامدون الصابرون ، المرابطون في الاقصى وحول الاقصى، ها هو شهر الخيرات ، وها هو مسرى الحبيب يناديكم للصلاة وشد الرحال .. فلبوا النداء ، بالرغم من كل ممارسات الاحتلال وتضييقاته "، وتابع البيان :" يا أهلنا في الضفة الغربية الصابرة، نناديكم ونشدّ على أياديكم على الاصرار على شد الرحال الى المسجد الأقصى ، رغم تقييدات الاحتلال الاسرائيلي، فالمسجد الأقصى بانتظاركم" .

الشرطة تغلق شوارع وتحدد اعمار المصلين

وكانت الناطقة بلسان الشرطة لوبا السمري قد اصدرت بيانا مساء امس الخميس جاء فيه ان الشرطة قيدت اعمار المصلين من الرجال الى من هم فوق الخمسين عاما من حملة الهوية الزرقاء بينما سيسمح للنساء من كافة الفئات العمرية بالدخول، زاعمةً ان هذا القرار جاء بعد تلقي الشرطة معلومات حول النية بالاخلال بالنظام بعد صلاة الظهر.

اضافة لذلك فقد اغلقت الشرطة امام حركة المركبات محاور الطرقات المحيطة بالبلدة القديمة: سلطان سليمان ،وادي الجوز ،طريق اريحا ،شموئيل بن هداية وشارع هعوفل بين الساعات 06:30-17:00، وشوارع اخرى.

أضف تعليق

التعليقات