الشريط الأخباري

ثانوية ابو غوش تضرب عن الدراسة تضامنا مع المعلمة رلى ملحم

موقع بكرا
نشر بـ 17/03/2014 09:55 , التعديل الأخير 17/03/2014 09:55

تشهد ثانوية ابو غوش اليوم الاثنين اضرابا عن الدراسة تضامنا مع المعلمة رلى ملحم التي تعرضت لاعتداء امس، بحسب الشبهات.

واصدر "طلاب من المدرسة" رسالة امس وضحوا من خلالها وجهة نظرهم للاحداث التي شهدتها المدرسة صباح امس، ومما جاء في الرسالة :"قامت الشرطة بالاعتداء داخل المدرسة الثانوية على معلمة فاضلة وعلى طلاب المدرسة، ومن ثم حاولوا ضربها وضرب الطلاب واستخدموا الغاز المسيل للدموع، ثم حاولوا اسقاطها على الأرض، لكن طلاب المدرسة تصدوا للشرطة بالمرصاد".

واضافت الرسالة: "كما وتعود تفاصيل الواقعة وفقاً لرواية المعلمة الفاضلة عندما صرخ بوجهها المدير ومن ثم طردها دون اي مبرر او اعطاء جواب شاف لها، ذهبت المعلمة الفاضلة لتوديع طلابها، حاول المدير اهانتها أمام الإدارة والمعلمين والطلاب ولم يسمح لها بتوديع الطلاب، مما ادى لغضب شديد من قبل طلاب المدرسة والمعلمين".

وخلصت الرسالة الى القول: "هذه الحقيقة كاملة ونرجو نشرها، كرامة المعلمة اهينت بشكل فظيع والفيديو يثبت ذلك، المعلمة مظلومة والجميع لازم يعرف والطلاب كل الاحترام الهم، دافعوا عنها ولم يتهجموا على الشرطة الا دفاعا عن كرامتها".

تعقيب الشرطة حول الموضوع

هذا وكانت الناطقة بلسان الشرطة لوبا السمري قد عممت صباح اليوم بيانا على وسائل الاعلام حول الحادث ، جاء فيه :" في حوالي ساعات ظهيرة اليوم الاحد ، تم استدعاء دورية من شرطة مركز (هرئيل) بلواء القدس من قبل مدير مدرسة ثانوية في بلدة ابو غوش اثر قيام احدى المدرسات التي تم اقالتها باعمال استفزازية في المكان- وفقا لما جاء في بلاغ المدير ".

وأضاف بيان الشرطة :" هذا وتم الاعتداء على الشرطي الذي كان قد توجه لهناك لتوقيف المعلمة للتحقيق ومعالجة الامر وذلك من قبل تلاميذ في المدرسة ، مع وصول قوات شرطية مساندة الذين تم الاعتداء عليهم ايضا من قبل التلاميذ بالغاز المسيل للدموع اضافة الى رشق الحجارة صوبهم ، الامر الذي اسفر عن اصابة 3 من افراد الشرطة طفيفا" . وفق ما جاء في بيان الشرطة .

وتابع بيان الشرطة:" تطور ايضا هناك شجار بين التلاميذ تم خلاله احتجاز حارس الامن والامان الذي تدخل لفض الشجار في المراحيض هناك ، من قبل التلاميذ فما كان من القوات التي كانت قد هرعت الى المكان الا القيام بفض الشجار ما بين الاطراف المتخاصمة دون تسجيل اصابات بشرية مع الشروع في اعمال التحقيق لفحص ملابسات تفاصيل ظروف وحيثيات هذه الواقعة ، بحيث من المتوقع تنفيذ اعتقالات لمشتبهين لاحقا مع العلم ايضا على انه تم توقيف المدرسة المشتبهة للتحقيق في مركز الشرطة في ظل الهدوء الذي عاد ليسود اجواء المدرسة ".

تعقيب وزارة التربية والتعليم حول الموضوع

هذا وكان كمال عطيلة ، الناطق بلسان وزارة التربية والتعليم ، في الوسط غير اليهودي ، قد عقب حول الموضوع قائلا :" وفق المعلومات المتوفرة لدينا واستنادا الى أقوال مدير المدرسة في ثانويّة أبو غوش فأنّ أحدى المعلّمات في المدرسة قد قدّمت استقالتها من المدرسة ، قامت باستدعاء بعض الأهالي وحاولت الدخول الى الصفوف مدعيّة بأنّها لم تتلقّ معاملة حسنة من المدرسة حيث طلب مدير المدرسة منها العدول عن ذلك ولكنّها رفضت ممّا جعل ضابط الأمن في البلديّة يقوم باستدعاء الشرطة الجماهيريّة ، التي قامت بتوقيف المعلّمة بعد أن رفضت الانصياع الى تعليمات الشرطة . وزارة التعليم ستقوم بفحص الموضوع ".

وعقبت الناطقة بلسان الشرطة لوبا سمري على الفيديو المرفق بالقول:

المدرسة رفضت مرافقة افراد الشرطة مستلقية على الارض وحتى ان بعضا من التلاميذ حاولوا اخلاء سبيلها من افراد الشرطة، معتدين عليهم راشقين صوبهم اغراض مختلفة وحجارة مصيبين ثلاثة من بينهم بجراح طفيفة والى كل ذلك بنية الشرطة اعتقال المشتبهين وتقديمهم للعدالة.

الصور المرفقة بلطف من صفحة "بحبك يا ابو غوش" بالفيسبوك

أضف تعليق

التعليقات

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ماع - 19/03/2014 08:46