الشريط الأخباري

"فاتن"، اجمالي موجودات المؤسسة المالية بلغ 48 مليون دولار

بلال كسواني،موقع بكرا
نشر بـ 16/01/2014 12:18 , التعديل الأخير 16/01/2014 12:18

قال مدير عام المؤسسة الفلسطينية للإقراض والتنمية "فاتن" أنور الجيوسي، إن المؤسسة الفلسطينية للإقراض والتنمية، تعمل على دعم أهالي القدس وتحديدا في البلدة القديمة من المدينة عبر عدة مشاريع، مشيرا إلى أن هذا الدعم يأتي من منطلق وطني تجاه القدس المفحتلة المستهدفة.

وأضاف في حديث لــ"بكرا"، إن دعم اهالي القدس عبر مشاريع فاتن المختلفة سيتواصل بهدف تمكين المواطنين من النهوض بوضعهم المعيشي، وكذلك في المناطق المعزولة بالضفة الغربية.

"فاتن" بصدد إنشاء صندوق خاص لرأس مال المخاطر خلال العام المقبل

وكشف الجيوسي، عن أن المؤسسة بصدد إنشاء صندوق خاص لرأس مال المخاطر خلال العام المقبل. مشيرا إلى أن اجمالي موجوداتها المالية يبلغ 48 مليون دولار، بينما وصل عدد المقترضين إلى 25 ألفا.

وأكد الجيوسي، أن محفظة مؤسسة "فاتن" القائمة تصل إلى 5ر45 مليون دولار، لافتا في الوقت ذاته، إلى أن عدد فروعها يبلغ 22 فرعا يعمل فيها 142 موظفا، من ضمنها خمسة فروع تم افتتاحها خلال العام الحالي، بينما ستعمل على فتح فروع جديدة خلال العام المقبل.

وأشار الجيوسي إلى قيام "فاتن" بإنشاء ستة صناديق، أولها خاص بالمنح الطلابية وهو مخصص لأبناء وبنات المقترضين الملتزمين بالسداد، حيث يوفر الصندوق تغطية تصل إلى 70%، منوها إلى صندوق التأمين الصحي يستهدف الفقراء والمزارعين وغيرهما من الفئات المهمشة، ويستند إلى شراء بوليصة تأمين لمرة واحدة في العام.

وقال إن الصندوق الثالث، خاص بالتدريب، حيث يوفر للمقترضين احتياجاتهم التدريبية، خاصة في مجالات تتصل بالمحاسبة، ومسك الدفاتر، والتسويق، والمالية إلى غير ذلك، منوها بالمقابل إلى أن الصندوق الرابع مخصص لتشجيع ثقافة الادخار".

وتابع:" أن الصندوق الخامس مخصص للمسؤولية المجتمعية، مشيرا إلى أن "فاتن" أنفقت نحو 50 ألف دولار على فعاليات تتعلق بهذا الشأن خلال العام الحالي".

وذكر:"ان الصندوق السادس، خاص بالتكافل، ورصد له نحو 250 ألف دولار، مضيفا "في حالة الوفاة، أو الإصابة بأمراض خبيثة، أو تعرض المقترض لاعتداءات احتلالية أو كوارث، نقوم عبر هذا الصندوق باعفاء المقترض عن سداد القرض".

وأوضح الجيوسي، أن "فاتن" أطلقت مؤخرا بالتعاون مع المجلس الأعلى والتميز مشروعا يركز على مفهوم الريادية، ستخصص ضمنه 10 جوائز.
وقال: "نأمل أن يتحول هذا المشروع إلى تقليد سنوي، حيث يجري حاليا وحتى الثاني والعشرين من الشهر المقبل، استقبال أفكار ريادية نتطلع إلى تحويلها إلى مشاريع على أرض الواقع، وبالتالي فإن صاحب المركز الأول سيتم منحه قرضا مجانيا "منحة"، أما أصحاب المراكز من الثاني حتى الرابع فسيمنحون قروضا حسنة أي بلا فائدة، والبقية سيمنحون قروضا بفائدة مميزة".

وذكر أن "فاتن" أطلقت مؤخرا مشروع "سنابل الخير" الذي يركز على تقوية العملية الإنتاجية، مضيفا "نحن نعاني في البلد من ضعف القاعدة الإنتاجية، لذا ارتأينا اطلاق مشروع خاص يستهدف الصناعة الصغيرة، وان هناك كثيرا من الصناعات التي تعتمد على معدات كلفتها ليست عالية بالإجمال، لكن بالنسبة إلى العاملين في بعض القطاعات هناك صعوبة في شرائها، لذا قررنا أن نركز على توفير مثل هذه المعدات".

وأفاد:"أن هناك 50 مشروعا مستفيدا من "سنابل الخير"، معظمها في محافظة جنين، حيث تم شراء معدات مختلفة من ضمنها معدات خاصة بالتغليف، مبينا أن نسبة الفائدة المخصصة للمستفيدين من المشروع تصل إلى 5%"، مؤكدا أهميته لجهة تشجيع الإنتاج الوطني.

أضف تعليق

التعليقات