الشريط الأخباري

99 اعتداء جديد نفذها الاحتلال والمستوطنين الشهر الماضي

بلال كسواني،موقع بكرا
نشر بـ 01/12/2013 10:10 , التعديل الأخير 01/12/2013 10:10

أصدر مركز معلومات الجدار والاستيطان، النشرة الشهرية لشهر (تشرين الثاني 2013)، والتي رصد فيها 99 اعتداء جديد نفذتها قوات الاحتلال الإسرائيلي وقطعان مستوطنيه استهدفت على وجه الخصوص مدينة القدس.

وافاد المركز في تقرير الشهري الذي تلقى مراسل بكرا نسخة منه، ان إسرائيل تعمل جاهدة منذ احتلالها لمدينة القدس عام 1967 للسيطرة عليها وتغيير معالمها؛ بهدف تهويدها وإنهاء الوجود العربي فيها ، لايجاد ما يسمى بحدود القدس الكبرى عبر إحاطتها بالتجمعات الاستيطانية الضخمة، التي تشكل حزام إستيطاني حولها، ولمضاعفة عدد المتطرفين اليهود على حساب الوجود الفلسطيني فيها، خلق واقع ديمغرافي وديني جديد. 

واشار الى ان اخر تلك الإجراءات العملية ما تنفذه من أعمال حفر وتجريف في "حوش الشهابي " قرب باب الحديد أحد أبواب المسجد الأقصى، و التمهيد لتنفيذ مشروع "مجمع كدام – عير دافيد - حوض البلدة القديمة والهادف لإقامة مبنى سياحي، يشمل موقف في مساحة "الحديقة الوطنية، والمصادقة على إقامة ما أسماه الاحتلال "حديقة قومية" بمساحة 750 دونمًا من أراضي المدينة، بالإضافة لإقامة كنيس يهودي جديدة داخل الأنفاق المحفورة أسفل المسجد الاقصى المبارك، كذلك مناقشة الكنيست الإسرائيلي لقانون تشريع صلاة اليهود في المسجد الأقصى المبارك.

التوسع الاستيطاني

وفي اطار التوسع الاستيطاني ، قال المركز انه وبمحاذاة الضغوط التي ينفذها الاحتلال ضد أهالي مدينة القدس خاصة والضفة الغربية عامة لتقيد حياتهم ومنع توسعهم الطبيعي طرحت سلطات الاحتلال عطاءات ووافقت على بناء 2689 وحدة استيطانية لتوسيع المستوطنات المقامة على أراضي الضفة الغربية والقدس لهذا الشهر توزعت على المستوطنات التالية: ( الكانا 283 وحدة استيطانية، معالي ادوميم 114، كرني شمرون 196، كفعات زئيف102، ارائيل 18، ادم 80، بيتار عليت 238 وحدة، بيت ايل 30 ). اما في القدس فكانت في مستوطنات: ( جيلو 311، رمات شلومو378، هارحوما "ب" 130 وحدة استيطانية).

اخطارات الهدم

ومن جانب إخطارات وعمليات الهدم، اوضح المركز ان قوات الاحتلال هدمت (11) منازل ومنشات في الضفة الغربية منها:- خمسة في البلدة القديمة وبيت حنينا في محافظة القدس، وثلاثة في بلدة إذنا في محافظة الخليل، ومنزلين في خربة الطويل في محافظة نابلس.

في حين بلغ عدد إخطارات الهدم لشهر تشرين الثاني (287) إخطار توزعت على:- 200 في منطقة راس خميس وراس عطية ومخيم شعفاط في محافظة القدس، و68 إخطار في بلدات اذنا ويطا وبيت امر في محافظة الخليل، و11 في بلدة برطعة في محافظة جنين، و6 في قرية بردلا في محافظة طوباس، فيما أخطرت منزل وسجد بالهدم في خربة الطويل قرب بلدة عقربا في محافظة نابلس.

وبيّن المركز ان الاعتداء على الأرض، كانت من خلال مواصلة قوات الاحتلال مصادرة وتجريف الأراضي لصالح المشاريع استيطانية الهادفة لربط التجمعات الاستيطانية ببعضها، عبر قرار حكومة الاحتلال مصادرة ووضع اليد على( 5248 ) دونم توزعت على :- 2005 دونم تمتد من المنطقة المقام عليها حاجز زعترة قرب قرية يتما وحتى بلدة عقربا في محافظة نابلس، بالإضافة الى تجديد وضع اليد وإخطار 2670 دونم من اراضي بلدة يطا في محافظة الخليل، والاستيلاء على 500 دونم من أراضي قرية كفر الديك، في محافظة سلفيت، ومصادرة 78 دونم لصالح الجدار المقام جزء منه على أراضي طولكرم، كذلك شق طريقين لخدمة المستوطنين في بلدة يطا وأخر شرق مدينة الخليل.

واشار الى انه على الرغم من قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي، تواصلت المسيرات المناهضة للجدار والاستيطان في كل من النبي صالح ونعلين وبلعين، وكفر قدوم، وبيت أمر، ويطا، والخليل، والمعصرة، والشيخ جراح، والتي أدت إلى إصابة واعتقال العشرات من المواطنين والمتضامنين الأجانب.

اعتداءات المستوطنين

وبخصوص اعتداءات المستوطنين، ذكر المركز ان الاعتداءات التي ينفذها جيش الاحتلال الإسرائيلي، جاءت بالتزامن مع ما شرع به قطعان المستوطنين بمهاجمة عدد من القرى والتجمعات الفلسطينية تركزت في محافظتي نابلس والخليل أسفرت عن إصابة 17 مواطن بجروح مختلفه، بالإضافة لتكسير وحرق 8 سيارات في قرى فرعتا وبني نعيم في محافظتي قلقيلية والخليل، وقلع وتكسير 786 شجرة زيتون تركزت على: محافظات قلقيلية، وجنين، والخليل، والاستيلاء على مباني سكنية بالقرب من الحرم الابراهيمي، كذلك بناء وحدات سكنية في منطقة جبل جالس شرق مدينة الخليل، والقيام بأعمال توسيع في مستوطنة "رفافا" غرب سلفيت، والاقتحام شبه اليومي للمسجد الأقصى المبارك.

أضف تعليق

التعليقات