الشريط الأخباري

اسرائيل تتهم عباس بالرغبة في تفجير المفاوضات وبرفضه كل المبادرات وانشغاله بمصالحة حماس

موقع بكرا
نشر بـ 19/10/2013 07:41 , التعديل الأخير 19/10/2013 07:41

تحدثت جهات إسرائيلية مسؤولة أمس الجمعة عن أنّ الحكومة الإسرائيلية قلقة بصورة كبيرة من احتمال قيام الرئيس الفلسطيني بتفجير المفاوضات الحالية مع اسرائيل معتبرة ان عباس لا زال يواصل جهوده لنزع الشرعية عن اسرائيل في زياراته التي يقوم بها حاليا لعدة دول.

ونقلت اذاعة جيش الاحتلال عن مصادر في مكتب نتنياهو قولها ان الجانب الفلسطيني رفض مؤخرا كافة المبادرات التي قدمتها تل ابيب لجسر هوة الخلاف بين الجانبين معتبرة ان عباس يتشدد شخصيا لمنع احداث اي تقدم وخاصة في المواضيع الاسياسية التي تعلق بتبادل الاراضي واللاجئين والقدس.

واوضحت ان عباس يفاوض اسرائيل وعينه على المصالحة مع حركة حماس والتي من شانها تعقيد العلاقات بين الجانبين في ظل تراجع مستويات التنسيق الامني مع الامن الفلسطيني وتراخي الاجهزة الامنية في السلطة عن القيام بواجباتاها كما كان يحدث سابقا.

واضافت ان التوحد مع ارهابيي غزة واعطاء حماس شرعية دولية كما يخطط عباس يلقي ظلالا كثيفة على نوايا الرئيس الفلسطيني تجاه عملية السلام برمتها حسب قول تلك المصادر.

أضف تعليق

التعليقات