الشريط الأخباري

الجولان: مريانا القيش تسافر الى سوريا لاجراء عملية جراحية لإعادة بصرها

محمد خطيب
نشر بـ 18/10/2010 18:20 , التعديل الأخير 18/10/2010 18:20

غادرت يوم امس مريانا القيش (14 عام) عبر معبر القنيطرة الى سوريا من أجل اجراء عملية جراحية لاعادة بصرها بعد ان وعدت سوريا بان تجري العملية وتنجح!.

هذا وتغادر مريانا ابنة بقعاثا المحتلة الى سوريا لطلب العلاج في دمشق لاجراء عملية زرع العين الفريدة من نوعها .

وكان من المفترض أن تعبر مريانا القيش الحدود قبل شهرين ولكن لأسباب مختلفة تأخر منح الموافقة. واليوم ذهبت بمرافقة والدتها إلى سوريا مع الكثير من القلق والفرح والأمل بنجاح العملية وعودة مريانا إلى أهلها سالمة ترى النور لتتحول من كفيفة إلى بصيرة.

هذا وبعد عناء كبير من تحصيل حقوقها الطبيعية للسفر الى سوريا، الوطن الام للعلاج، استمرت المعاناة اكثر من شهرين على أمل الحصول على تصريح وأخيرا حصلت على تصريح سفرها للعلاج.

الوالدة سترافق مريانا إلى سوريا أما الأب سيبقى قلقا بانتظار الأمل بعودة ابنته وزوجته وبنجاح العملية.

وعن شعور العائلة قال سامر القيش :"معاناتنا منذ ولادة مريانا كانت عندما أعلمنا الأطباء بأنها كفيفة ,وبعد عدة اشهر تم فحصها وبلغنا بأنها ترى على بعد عشر سم فقط ,لكن شعورنا بأنها ترى لمدة بعيدة ,أملنا بالله كبير, هي لم تعرف اليأس ,حاولنا معالجتها وقررنا قبل سنة إرسالها إلى بريطانيا ,قبل عشرة اشهر قدمنا طلب معالجتها في سوريا عند طبيب سوري يتواجد كل عام مرة.

واضاف" الوالدة سترافق مريانا وأنا سابقي في البيت , الكلمات تعجز عن وصف شعوري في هذه الأثناء, ومن ناحية أخرى انا قلق , العائلة منفعلة جدا من شدة الفرح والقلق كنت أتمنى أن أرافق مريانا ,لا يسعني إلا أن أتقدم أنا وعائلتي بشكرنا الجزيل لنائب الوزير الذي أعاد لنا الأمل والفرحة وخاصة لمريانا" .
 

أضف تعليق

التعليقات