الشريط الأخباري

رئيسا جتّ وطرعان يلخصان 2017 .. ويتحدثان عن مخططات 2018

يحيى امل جبارين - بكرا
نشر بـ 02/01/2018 19:13 , التعديل الأخير 02/01/2018 19:13
رئيسا جتّ وطرعان يلخصان 2017 .. ويتحدثان عن مخططات 2018

استقبلت السلطات المحلية في الداخل الفلسطيني والعالم اجمع، العام الجديد 2018 بطاقة إيجابية علّ وعسى ان يكون هذا العام، عام الخير، والبركات والانجازات.

وكعادتها كما في كلّ عام، تلخّص السلطات المحلية عملها في الأعوام الماضية لتستخلص العبر على ان تتقن العمل في الأعوام القادمة.

مراسل "بكرا" اعدّ تقريرا تحدّث فيه مع رئيسيّ طرعان وجتّ حول انجازاتهم لعام 2017 ومخططاتهم لعام 2018.

انجازات في طرعان 

رئيس مجلس طرعان - عماد دحلة، قال بحديثه مع بكرا:" عامٌ من الإنجازات عشناه بكل معانيه، وعامٌ يقبل بأهداف ومشاريع وإنجازاتٍ أكبر بإذن الله تعالى .من انجازاتنا عام 2017، ترميم وتطوير وتعبيد شارع رقم "5"، تحصيل ميزانية بمبلغ 12 مليون شاقل لبناء ثلاثة حضانات، توزيع 33 قسيمة بناء، توزيع 60 جهاز ايباد متطور على معلمي المدرسة الثانوية، ادخال معلومات عن اسماء الشوارع والابنية العامة والخدماتية في تطبيق waze".

وأضاف:" الحصول على جائزة "البلدة الخضراء لعام 2016״، بناء مدرسة ثانوية عصرية ومتطورة بمساحة 3000 متر وبمبلغ 18 مليون شاقل، ترميم وتحسين مدرسة الصرار بمبلغ 4 مليون شاقل، تعبيد شارع رقم "12" (منطقة التوتة)، اتمام الارصفة في حي القسائم، تعبيد الطبقة الاولى في شارع رقم "43" (حي الكروم)".

وعن المدارس، يقول:" هناك اعمال ترميم تصل قيمتها في المدرسة الابتدائية "أ"- لـ 1,380,000 شاقل، المدرسة الابتدائية "ج"- أعمال ترميم تصل قيمتها 300,000 شاقل، تعبيد الطبقة الاولى مي شارع رقم "41" (حي العسليات)، تعليق لافتات جديدة وعصرية باسماء الشوارع، انهاء العمل في المرحلة الثانية من شارع خط الكهرباء رقم "11"، اقامة دوار في التقاء شارع خط الكهرباء "11"وشارع درب المسرب "15" لتنظيم حركة السير، تعبيد الشوارع رقم 105,106 (الحي الشرقي)".

اما عن النشاطات المنهجية، يقول:"بدء العمل على ترميم الملعب الشرقي وبناء مدرجات، يوم العطاء الطرعاني الرابع، شق شارع زراعي في منطقة مسكنة، زراعة المدخل الغربي والشرقي بالورود والنخيل، توسيع وتعبيد موقف اضافي بمساحة 1000 متر مربع لمسجد صلاح الدين الايوبي، افتتاح منافع جديدة واماكن وضوء في مسجد صلاح الدين الايوبي، اضاءة فانوس رمضان، اقامة ثلاث صفوف رياض اطفال عصرية بتكلفة تصل حتى ثلاثة ملايين شاقل، بناء اربع حدائق عامة بتكلفة تصل حتى ثلاثة ملايين شاقل، الحصول على جائزة التربية والتعليم في لواء الشمال لاول مرة في تاريخ القرية.

اقناع وزير المواصلات في العدول عن قرار اغلاق المدخل الشرقي والحصول على الموافقة في بدء التخطيط لبناء جسر، تعبيد الشوارع الزراعية المؤدية الى المباني الزراعية وحظائر المواشي، تحضير البنى التحتية ل33 قسيمة اخريات ليتسنى تسويقها قريباً ، ترميم المدرسة الاعدادية "أ" بقيمة تصل حتى 6 ملايين شاقل، بدء العمل على ترميم واصلاح المرحلة الثانية من شارع رقم 3 صلاح الدين (حي المناشر)، بناء ستة صفوف حضانات (מעון יום) بتكلفة مالية تقدر ب 8 ملايين شاقل".

وأردف:"تم استصدار ترخيص لبناء قاعة رياضية في حرم مدرسة الصرار بتكلفة تصل حتى 3 ملايين شاقل، بدء العمل لاقامة ثلاثة حضانات جديدة في منطقة العين بتكلفة ما يقارب 4 ملايين شاقل، تعبيد شارع درب البرج، بدء العمل على اقامة ثلاثة حدائق عامة في حي القسائم، بدء العمل على اقامة موقف سيارات يخدم اهالي حي القسائم وحصول قسم المعارف على جائزة رئيس الدولة للتربية والتعليم".

وانهى كلامه قائلا:" حصلنا على جائزة الادارة المالية السليمة للسنة الثالثة على التوالي، الحصول على جائزة المسؤولية الاجتماعية للمرة الثانية على التوالي، توزيع ٦٠٠ منحة دراسية على طلاب اللقب الاول في المعاهد العليا، اتاحة الفرصة ومنح الستاج لطلاب السنة الرابعه من قبل المجلس المحلي، اضاءة شجرة الميلاد، اقرار ميزانية المجلس المحلي لعام 2018 والتي بلغت 71,316,000 شاقل وفوز قرية طرعان بمنحة الحكومة للسلطات المحلية المتنيزّة بمبلغ وقدرة 18,278,000 شاقل".

وفي جت ..

رئيس مجلس جت - المحامي محمد طاهر وتد قال بحديثه مع بكرا:" عامان من العمران وجت بايدي امينة فالزائر لقرية جت لن يتفاجئ البتة من روح التسامح والوئام الذي حل بالقرية بعد سنوات عديدة ، ناهيك عن الاستثمار بالانسان قبل البناء ومسيرة العمران والنهضة التي تشهدها القرية منذ عامان وتحديدا منذ ان تسلمت زمام الامور في السلطة المحلية بالقرية فهناك مشاريع جمة نفذت واخرى قيد قيد التطوير او بانتظار المصادقة عليها من قبل الجهات الخاصة".

وأشار الى ان:" جت وبحق اصبحت منذ ان فزت بالانتخابات المحلية للسلطة لخلية عمل في شتى المجالات اهمها وقبل كل شيء الاهتمام بالانسان الجتي اولا واخرا ، اضافة الى الاهتمام بالنواحي الاخرى اهمها اعداد خارطة هيكلية شاملة لمسطح القرية وتوسيع مسطح القرية، المصادقة النهائية لاكثر من اربعة خرائط تفصيلية في القرية وازالة خطر الهدم عن العديد من منازل القرية التي كانت مهددة بالهدم بسبب الاوامر الصادرة بحقها ومصلحة جت واهاليها كانت وما زالت همنا الاول والاخير ، عملنا وسهرنا الليل الطويل من اجل ازالة خطر الهدم عن منازل القرية من خلال التواصل مع كافة الجهات وعلى رأسها الوزير ارييه درعي بما في ذلك الضغط على وزير المالية موشيه كاحلون بصفته المسؤول عن اوامر الهدم ، ذلك بمساعدة النواب العرب في الكنيست".

وتابع:" الحمدلله نقول اليوم بعد عامين من النضال في هذا المضمار بأن جت امنة ببيوتها بعد زوال خطر الهدم عن غالبية بيوتها ، خاصة بعد المصادقة على زيادة مسطح القرية من قبل وزير الداخلية اريه درعي والمصادقه النهائيه على ٤ خرائط تفصيلية. يذكر ان المجلس المحلي قدم بالفترة الاخيرة اربعة خرائط تفصيلية إضافية الموجودة حالياً على طاولة لجنة البناء اللوائية.

هذا من جهة ، اما على صعيد التربية والتعليم فالانجازات عديدة لا تعد ولا تحصى ، فمدارس جت، والحمد لله، بجهوزية رائعة، ومدارسها تحصد سنوياً جوائز عديدة، والمجلس المحلي المرشح الاقوى للفوز بجائزة التربية والتعليم للسلطات المحلية لعام ٢٠١٧، ذلك بعد ان خصصت السلطة المحلية جت اهتماما بتخصيص اكثر من نصف ميزانيتها للتربية والتعليم ومن خلال دعمها للبرامج التعليمية المنهجية واللا منهجية ودعم الاكاديميين من ابناء جت مادياً عن طريق المنح ومعنوياً في برامجهم المختلفة ، كما هو حال وشأن الرياضة المحلية التي حصدت المرتبة الثانية في قائمة جوائز وزيرة الثقافة والرياضة المخصصة للسلطات المحلية ، ذلك بفضل رفع الميزانيات لقسم الرياضه بالمجلس المحلي والانجازات التي حققتها الفرق المحلية هنتر جت لكرة السلة والوحدة جت لكرة القدم على الصعيدين المحلي والقطري ، بما في ذلك دعم نشاطات فعاليات ونشاطات رياضية بادرت اليها السلطة المحلية ، او مبادرات شخصية اخرى في مجالات الرياضة ، الفن والادب عملت السلطة المحلية بتوجيه من شخصي على مواكبتها ودعمها ، كل ذلك الى جانب الوقوف الى جانب دعم برامج المسنين الشبيبة والاولاد التي تأتي في اطار خطة بناء الانسان الجتي".

وعن المشاريع التي نفّذت حاليا، يحدّثنا:" نحن نقوم حالياً بتحسين وتجديد مدخل القرية، وسننهي في الاسابيع القريبة بناء قاعة رياضية عصرية تليق باهلنا بجت، ونحن نبني حالياً مدرسة اعدادية جديدة ستفتح ابوابها لطلابنا ان شاء الله بشهر ٨ لعام 2018".

وحول المشاريع القريبة، يقول:" هنالك مشاريع عديدة سنباشر بها قريباً، ومنها بناء قرية رياضية تجارية - جت لاند - والتي ستحوي على ملعب للياقة البدنية، ملعب عشب اصطناعي، مدرج، مركز تجاري ب- ١٠٠٠ متر وبركة سباحة.كذلك سنباشر قريباً ببناء ديوان لبيوت الاجر وقاعة محاضرات تليق بجت".

واختتم كلامه قائلا:" المجلس الحالي رصد ميزانية بقيمة 3.6 مليون شيكل لإقامة بارك جماهيري والذي سنباشر باقامته بالاشهر القريبة.هنالك مشاريع إضافية عديده سيراها اهلنا بجت بهذا العام ونسال الله تعالى ان يوفقنا لما يحبه ويرضاه".

أضف تعليق

التعليقات