الشريط الأخباري

مركز مساواة دعا لندوة حول المشتركة: التجمع والاسلامية سيقاطعان المشاركة

يحيى امل جبارين، موقع بُـكرا
نشر بـ 27/08/2017 10:25
مركز مساواة دعا لندوة حول المشتركة: التجمع والاسلامية سيقاطعان المشاركة

افادت مصادر مطّلعة على القائمة المشتركة، ان اليوم الدراسي الذي كان من المقرر ان يعقد غدا الاثنين في حيفا تحت عنوان " سنتان على القائمة المشتركة"، قد الغي بسبب ازمة التناوب التي ضربت القائمة.

وكان من المفترض ان تجرى الندوة بمشاركة: ايمن عودة، مسعود غنايم، اسامة سعدي وأمين عام التجمع، مطانس شحادة.

تجدر الإشارة الى ان حالة من القلق والسخط تعمّ الجماهير العربية ازاء عدم تنفيذ اتفاقية التناوب علما ان 70% من الجماهير يطالبون بتنفيذ الاتفاقية، الامر الذي اثبته استطلاع موقع بُكرا.

مصدر مسؤول في التجمع قال بحديثه مع موقع بُكرا:" للأسف، صحيح تم إلغاء الندوة وكان هناك طلب من التجمع بعدم المشاركة بسبب ازمة التناوب، بكلمات اخرى لن نشارك بأي فعالية مع اسامة سعدي وهذا قرار".

ورفض النائب مسعود غنايم التعقيب على الامر.

جعفر فرح: لم تلغ الندوة

وقال مدير مركز مساواة بحديثه مع موقع بكرا:" نحن لم نلغ الندوة، البرنامج قائم من ناحيتنا، نتوقع من مركبات القائمة الحضور وتقديم تقرير للناس والاستماع لاقتراحات وملاحظات المصوتين".

استطلاع موقع بُـكرا

تجدر الاشارة الى ان موقع بُـكرا، اجرى استطلاعا حول قضية التناوب في القائمة المشتركة، وظهرت نتائجه نتائج أن أكثر من 70.4% مع تطبيق اتفاقية التناوب، فيما رأي 17.4% أنه ليس هنالك أي ضرورة بتطبيق الاتفاق فيما أكد البقيّة أنهم غير مهتمون.


واتهم 36.1% من المتصفحين القائمة العربية للتغيير بتعثر تطبيق اتفاقية التناوب حتى الآن فيما أكد 24.2% من المتصفحين أن كافة مركبات القائمة المشتركة متهمة بعثير تطبيق اتفاقية التناوب حتى اليوم، وأكد 13.6% من المتصفحين أن الجبهة متهمة فيما أكد 11% أن التجمع ولجنة الوفاق المتهمان الرئيسيان بتعثر تطبيق اتفاقية التناوب.

وأكد اكثر 50% من المتصفحين (50.8%) أنّ اتفاق التناوب لن يطبق قبل بدأ الدورة الشتوية للكنيست فيما رأى 35.9% أن إمكانية تطبيق الاتفاق قبيل الدورة الشتوية قائم.

لقراءة، نتائج وتفاصيل الاستطلاع كاملة، اضغط هُنــا 

مركز مساواة دعا لندوة حول المشتركة: التجمع والاسلامية سيقاطعان المشاركة

أضف تعليق

التعليقات