الشريط الأخباري

وزير الاقتصاد والصناعة:"الهايتك لا يجب أن يكون فقط ما بين هرتسليا ورمات غان! دولة إسرائيل فقدت في العقد الأخير الشمال

موقع بُـكرا
نشر بـ 04/09/2018 13:34 , التعديل الأخير 04/09/2018 13:34
وزير الاقتصاد والصناعة:

 

عقد مؤتمر "الوجهة إلى الشمال" في نهاريا بمشاركة وزير الاقتصاد والصناعة، ايلي كوهين، المدير العام وكبار المسؤولين في الوزارة ومن ضمنهم، رئيس سلطة الابتكار، مدير سلطة الاستثمارات، مديرة سلطة تطوير الاستثمارات الأجنبية، رئيس قسم الاستراتيجيات المسؤول عن خطة الشمال، نائب مدير عام شؤون الألوية، مديرية الصناعات، مندوبي اتحاد الصناعيين في الشمال ورؤساء بلديات نهريا، العفولة، المطلة، ماطي اشر، معلي يوسف، دير الأسد، عرابة، سخنين، المغار، المجلس الإقليمي الجليل الأسفل، كفار فراديم، بيت جن وغيرهم.

وزير الاقتصاد والصناعة، ايلي كوهين: "في العقد الأخير فقدت دولة إسرائيل الشمال ولم تستثمر فيه موارد كافية لذا توقّفت منطقة الشمال عن التطور. المدن القوية هي المدن التي تمتلك صناعة قوية، مناطق صناعية متطورة وتشغيل نوعي. إسرائيل هي دولة الستارت اب، لكن الهايتك لا يجب أن يكون ما بين هرتسليا ورمات غان، نحن هنا لغلق الفجوات التي نتجت، سنستثمر 920 مليون شيكل في السنة القريبة في منطقة الشمال وملايين إضافية لتعزيز الهايتك في الشمال بالتعاون مع سلطة الابتكار".

مدير عام وزارة الاقتصاد والصناعة، شاي رينسكي: "في السنتين الأخيرتين، نحن نقود خطة الشمال، نركز على منطقة الشمال، ونحوّل اليها موارد عديدة، أكثر من مليار شيكل استثمرت في الشمال في السنتين الأخيرتين، إضافة 1200 فرصة عمل، ونحن لا نتوقف هنا. في السنة القريبة سنقيم معهد الإنتاج المتقدم والذي سيشكل مركز معرفة قطري للصناعة، بالإضافة إلى إقامة معهد للابتكار في مجال الغذاء في اصبع الجليل، إقامة دفيئة بيوتكنولوجية، تقليص البيروقراطية والعبء على المصالح التجارية الصغيرة والمتوسطة، مع بناء خطة لمرافقة المصالح التجارية والشركات وغيرها. نحن هنا لتطوير الصناعة في المناطق البعيدة عن المركز بشكل عام ومنطقة الشمال بشكل خاص. نحن العنوان للصناعة والمصالح التجارية ونتوقع أن تتوجهوا لنا دائمًا".

هنري تسرمان، مدير لواء الشمال في اتحاد الصناعيين: "دولة إسرائيل بحاجة إلى الصناعة، صناعة جيّدة يمكن أن يعتاش منها الفرد باحترام. دولة بدون صناعة لا يمكنها الاستمرار. هدفنا المركزي إبقاء الجيل الشاب في منطقة الشمال وخلق فرص عمل نوعية لهم. انا أهنئ الوزير والوزارة، فعلى مدار سنوات لم يكن لنا شريك حقيقي، ولم يكن أحد يهتم بنا. في السنتين الأخيرتين هنالك انقلاب لا يمكن وصفه من جانب الوزير والوزارة. يوجد لنا شركاء حقيقيين، نحن شركاؤكم بكل شيء من شأنه تطوير الصناعة وهنالك الكثير مما يمكن فعله معًا".

رياض إبراهيم، نائب مدير عام شؤون الألوية في وزارة الاقتصاد: "هذه هو المؤتمر الاقتصادي الأوّل الذي يقام في الشمال، بهدف وضع منطقة الشمال في مركز الاهتمام. مسؤولو وزارة الاقتصاد يصلون إلى الشمال لعرض أدوات المساعدة التي تقدمها الوزارة لصالح الصناعة المحلية. هذا اللقاء المشترك مع رؤساء السلطات المحلية، اتحاد الصناعيين، الصناعيين، المبادرين والمصدّرين من كافة الأوساط، سويًّا مع مندوبي وزارة الاقتصاد، سيمكّن من تعزيز النشاط لصالح الاقتصاد في الشمال. رؤساء السلطات المحلية هم شركاء كاملين بالنسبة لنا وكلما ازداد التعاون معهم على المستويين المحلي والإقليمي، سنتمكن من تطوير الصناعة".
 

وزير الاقتصاد والصناعة:الهايتك لا يجب أن يكون فقط ما بين هرتسليا ورمات غان! دولة إسرائيل فقدت في العقد الأخير الشمال وزير الاقتصاد والصناعة:الهايتك لا يجب أن يكون فقط ما بين هرتسليا ورمات غان! دولة إسرائيل فقدت في العقد الأخير الشمال وزير الاقتصاد والصناعة:الهايتك لا يجب أن يكون فقط ما بين هرتسليا ورمات غان! دولة إسرائيل فقدت في العقد الأخير الشمال وزير الاقتصاد والصناعة:الهايتك لا يجب أن يكون فقط ما بين هرتسليا ورمات غان! دولة إسرائيل فقدت في العقد الأخير الشمال

أضف تعليق

التعليقات