الشريط الأخباري

الطيبة تستعدّ لتشييع شهيد لقمة العيش ايمن جابر .. وحالة من الحزن‎

يحيى امل جبارين - بكرا
نشر بـ 04/05/2018 10:06
الطيبة تستعدّ لتشييع شهيد لقمة العيش ايمن جابر .. وحالة من الحزن‎

تستعدّ الطيبة، اليوم الجمعة، لتشييع جثمان المرحوم ايمن جابر اللذي فقدت اثاره منذ الأسبوع الماضي بعدما جرفت السيول شاحنته في منطقة جنوب البحر الميت، وتم يوم أمس العثور على جثته

ويخيّم الحزن والاسى على الطيبة لرحيل المرحوم بعدما جرفته السيول جنوبيّ البلاد بفعل الفيضانات.

مراسل "بكرا" اعدّ تقريرا عن الاجواء في الطيبة عقب الاعلان عن هذا المصاب الجلل.

وفي تطرّق لحادثة فقدان المرحوم ايمن جابر، قال رئيس بلدية الطيبة - المحامي شعاع منصور مصاروة بحديثه مع بكرا:" العثور على جثة المرحوم بعد اختفاءه لفترة ادّى الى حالة من الارتياح بين المواطنين ونشكر كل الاشخاص اللذين شاركوا بعمليات البحث من متطوّعين وشرطة ووحدات انقاذ".

وفي تعقيب له، قال المحامي رضا جابر بحديثه مع بكرا:"لا يمكن وصف الظرف القاسي لعائلة الفقيد والطيبة عامة. الصدمة وأيام وساعات الانتظار القاسية قوبلت بوقفة شبابية لابناء الطيبة والمجتمع العربي تبعث في النفوس الفخر والاعتزاز. العائلة والتي ستبقى مع حزنها ولا شئ يمكن يعوضها عن فقيدها الغالي، رأت هذا الاحتضان للمجتمع العربي لهم والتضامن معها. لا استطيع ان احدد ما اذا كان هناك اهمال من السلطات وهذا يستطيع تحديدة الشباب اللذين تواجدوا في مناطق البحث. مهما حدث بالنسبة للبحث تبقى بالنسبة لي بأهمية قصوى، تطغى على اي شئ ، هذا الالتفاف للشباب ومجتمعنا في هذه الحالة، هكذا يجب ان نتصرف كمجتمع وهكذا يكون التكافل وهكذا نعيد النخوة والانتماء".

من ناحيته، قال النائب في الكنيست ابن الطيبة - د.احمد طيبي، بحديثه مع بكرا:"كانت الاجواء هي اجواء ترقب واليوم بعد العثور على جثمان ايمن جابر الاجواء حزينة للغاية. قلوب الطيباويين جميعا كانت مع العائلة خاصة وان المرحوم كان حسن الخلق ومحبوب . شباب الطيبة والنقب ساهموا متطوعين بعمليات البحث ونحن واكبنا ذلك بالتواصل والصغط على الجهات الرسمية المختصة وزرنا المكان ميدانيًا لحثهم على تكثيف البحث واصافة اليات ثقيلة. الشعور لدى العائلة والشباب المتطوع انه الجهد لم يكن كافيًا ابدًا. وهذه فرصة لنعزي العائلة ولنشكر كل المتطوعين الاوفياء".

أضف تعليق

التعليقات