الشريط الأخباري

رسالة تحذيرية لشركة "طيفاع" للتراجع عن قرارها اغلاق المصنع في أشدود حتى ايجاد مشتري محتمل

وكالات
نشر بـ 15/04/2018 20:27
رسالة تحذيرية لشركة

في اعقاب الاعلان احادي الجانب الذي اعلنته ادارة شركة "طيفاع" للأدوية الاسبوع الماضي عن نيتها اغلاق مصنع آخر لها في مدينة أشدود وإقالة كافة عمال المصنع حذرت الهستدروت مطلع هذا الاسبوع من إمكانية التوجه للقضاء ضد الشركة وقرارها الذي تم اتخاذه بسوء نية وبخلاف تصريحات مسبقة لإدارة شركة "طيفاع".

وجاء في رسالة وجهها القائم بأعمال رئيس نقابة عمال الأغذية والدواء إليعازر بلو ارسلها الى كل من نائب مدير قسم القوى البشرية في شركة "طيفاع" مارك سباغ والى نائب مدير قسم التشغيل يسرائيل ايرلندود لوستينغ جاء فيها ان اعلان ادارة شركة "طيفاع" للأدوية عن اغلاق المصنع في أشدود يعتبر خطوة مخالفة لما تم عرضه سابقا فيما يتعلق بنية الشركة تجاه المصنع المذكور، حيث كانت الادارة قد اعلنت عن نيتها بيع المصنع الأمر الذي يتعارض مع اعلانها بالمحافظة والابقاء على نشاطها في اسرائيل.

كما وتوجهت في الايام الأخيرة عدة جهات للهستدروت التي من الممكن ان تشتري المصنع كما جاء في الرسالة، هذه الجهات التي اكدت ان كافة توجهاتها لشركة "طيفاع" للتباحث في عملية عقد صفقة لشراء المصنع لم تلقى اي رد. "مما يعكس انطباعا"، كما جاء في الرسالة، "ان الشركة تعمل على افراغ خطوط الانتاج والقضاء على قوت عشرات العمال الذين قضوا حياتهم في العمل داخل المصنع".



ان الهستدروت وفي رسالتها هذه تعلن انها لن تسّلم مع هذه العملية التي تم اتخاذها بسوء نية وبشكل مخالف وتشير الى انه واذا لم يتم الاعلان عن تجميد عملية اغلاق المصنع حتى يوم الثلاثاء الموافق 7 نيسان ابريل ولفترة غير محددة بزمن او على الأقل حتى استنفاذ كافة المحاولات المشتركة لإيجاد مشتري محتمل، فإنها ستقوم باتخاذ الإجراءات المناسبة ضمن الوسائل والسبل المتاحة امامها. يذكر ان عمال مصنع الأدوية "طيفاع" في أشدود يتلقون الاستشارة والمرافقة في هذه القضية من قبل رئيس نقابة عمال الأغذية والدواء إليعازر بلو ومن قبل رئيس الهستدروت في مدينة أشدود حاييم شايب. 

أضف تعليق

التعليقات