الشريط الأخباري

كيف تؤثر ألوان غرف المنزل على نشاطك وحالتك النفسية؟

موقع بُـكرا
نشر بـ 25/02/2018 15:23 , التعديل الأخير 25/02/2018 15:23
كيف تؤثر ألوان غرف المنزل على نشاطك وحالتك النفسية؟

تلعب الالوان دورا هاما في تحسين رؤيتنا للاشياء من حولنا وايضا في التأثير على نفسيتنا ومزاجنا، فهناك الوان حيوية وهناك ألوان حيادية وأخرى محبطة، تعالوا معنا لنتعرف على تأثير هذه الالوان لنحسن الاختيار عند تغير طلاء منزلنا.
اللون الأحمر:
من الألوان القوية التي تحمل تأثيرًا إيجابيًّا في الأفراد، فهو يعطي طاقة ونشاطًا ويزيد الشعور بالمودة والعاطفة بين أفراد المنزل. يُنصح باستخدامه كلون أساسي في غرف المعيشة وكلون مساعد في غرف النوم أو إكسسواراتها، كما يعمل على تحسين الشهية.
اللون البنفسجي:
من الألوان الرومانسية الدافئة وله تأثير يوحي بالفرح والسعادة، ويفضل استخدامه في غرف النوم سواء للكبار أو الأطفال. إلا إن تأثيره مختلف بالنسبة للشهية، فهو يعمل على سد الشهية والتقليل من كمية استهلاك الطعام.
اللون الأصفر:
من الألوان الإيجابية التي تعزز مشاعر الثقة بالنفس، ويعطي شعورًا بالابتهاج والتفاؤل. ويفضل استخدامه في غرف الطعام والمطبخ لما له من تأثير إيجابي على الإنسان، لذلك يفضل أصحاب المطاعم اختياره في ألوان الديكور.
اللون الأزرق:
من الألوان التي تبعث على الشعور بالراحة والهدوء والاسترخاء، وهو أكثر الألوان قبولًا حول العالم. يُوصى به في طلاء غرف الأطفال أو المعيشة.
اللون البيج:
هو لون متقلب يجمع بين خصائص الألوان الباردة والدافئة، ويساعد على الاسترخاء والسكون. كما يعد من الألوان المشجعة على التهام الطعام، وبالتالي زيادة الشهية.
اللون الأخضر:
يعطي إحساسًا بالظل والراحة والعودة إلى الطبيعة، وهو من الألوان المريحة للنظر والأعصاب. يُفضل استخدامه كدهان في جدران المطابخ أو غرف الطعام، كما أنه لون صحي يفضله الكثيرون لتذكيرهم بنمط التغذية الصحية التي يجب تطبيقها.
 

أضف تعليق

التعليقات