الشريط الأخباري

عائلات "شبان صورباهر" تنوي الاستئناف على الاحكام القاسية

زكريا خليل – موقع بكرا
نشر بـ 22/02/2018 23:22 , التعديل الأخير 22/02/2018 23:22
عائلات

تنوي عائلات الشبان الثلاثة من صور باهر الذين حكموا مؤخرا باحكام متفاوتة التوجه الى المحكمة العليا الاسرائيلية احتجاجا على هذه الاحكام التي وصفوها بانها ظالمة وكون ابنائهم لم يعترفوا بالتهم الموجهة اليهم.

وكانت المحكمة المركزية بالقدس اصدرت الشهر الماضي حكماً بالسجن 15 عاماً على الاسير الشاب محمد صلاح ابو كف وغرامة ٥٠ الف شيكل، كما وحكمت على الاسير وليد فراس الاطرش بالسجن ١٣ عاماً ونصف وغرامة ٥٠ الف شيكل وعلى الاسير علي إبراهيم صبرة بالسجن ٩ سنوات وغرامة ٢٥ الف شيكل حيث تتهم السلطات الاسرائيلية الاسرى الثلاثة بالتسبب بمقتل المستوطن ألكسندر ليبلوفيتش في أيلول من العام ٢٠١٥ بعد إلقاء الحجارة على سيارته في حي "ارمونا هنتسيف" الاستيطاني قرب صورباهر ، حيث قاد سيارته للخلف بسرعة فاصطدمت بعامود كهرباء مما ادى الى وفاته. في حين ان الاسير محمود دويات المتهم الرئيسي في القضية حوكم العام الماضي بالسجن لمدة ١٨ عاما.

وقال والد الاسير ابو كف ان الاستئناف سيركز على لائحة الاتهام والحكم والغرامة المالية كون ان القرارات جائرة وظالمة بحق ابنائنا مشتكيا من الاوضاع الاقتصادية الصعبة التي تمر بها عائلات الاسرى كون ان قضايا المحاكم الاسرائيلية مكلفة جدا معربا عن اسفه لعدم متابعة المؤسسات الاعلامية والحقوقية لقضية ابنائهم وقال نحارب دولة لوحدنا داعيا هذه المؤسسات للوقوف الى جانب الاهالي ومساندتهم.

واوضح ان السلطات الاسرائيلية ابلغت الاهالي بسحب الهويات الزرقاء للشبان قبل صدور قرارات الاحكام وقبل نهاية التحقيق في ملف القضية مضيفا ان استئناف سيناقش في العليا الاسرائيلية الشهر القادم بخصوص سحب الهويات وقال ان هذه السلطات ربطت سحب هويات الشبان بقضية نواب القدس في المجلس التشريعي والتي سحبت هوياتهم بذريعة عدم الولاء لاسرائيل.

أضف تعليق

التعليقات