الشريط الأخباري

ابراج اليوم الاثنين 19-2-2018

موقع بكرا
نشر بـ 19/02/2018 15:16
ابراج اليوم الاثنين 19-2-2018

برج الحمل
يتمتع بطاقات مذهلة عند أدائه العمل المكلف به، كما أن لديه مهارات عالية فى القيادة، تجعله قادرا على صعود سلم النجاح، مما يجعله قادرا على إثبات ذلك.

برج الثور
يتمتع مولود برج الثور بالولاء والإخلاص فى أى عمل يوجه إليه، ولكنه يفضل الجدول الزمنى والروتين، وبالتالي مُعرض للوقوع فى فخاخ الآخرين، ولذلك ينبغى أن يكون أكثر مرونة.

برج الجوزاء
لديه خبرة كبيرة فى التعامل مع التكنولوجيا ووسائل التواصل الاجتماعية، مما يجعله مصنفا ضمن فئة المبدعين، ولذلك يمكنه أن يؤدى أفضل الأعمال فى وظيفة المبيعات.

برج السرطان
غالبا ما يمزج مواليد هذا البرج بين مشاكل الحياة الشخصية ومشاعرهم، وحياتهم المهنية، مما يؤدى إلى ارتكاب العديد من الأخطاء التى لا يمكن تجاوزها.

برج الأسد
يمتلك مواليد هذا البرج شغفا كبيرا فى حياتهم المهنية، تساعدهم فى الوظائف المرنة مثل مدربين كرة القدم، والتى تجعل عقولهم نشطة بما فيه الكفاية من أجل الإبداع.



برح العذراء
دائما ما يحافظ على أخلاقيات المهنة، ويعتبر أحد الموظفين الموثوق بهم داخل المنظمة المهنية، يعمل باجتهاد، والذى من الممكن أن يؤثر على صحته.

برج الميزان
لديه العديد من الأفكار الرائعة التى يمكن تنفيذها على نطاق العمل، كما أنه يتمتع ببعض القرارات الحاسمة، والتى من شأنها أن تقلب موازين العمل رأسا على عقب، كما ينبغى عليه تجنب العمل فى الدراما.

برج العقرب
لديه مهارات كبيرة فى العمل النفسي، لأنه حافظا للأسرار، ويمكنه تقصى الحقائق، ولكن التحدى الأكبر له فى العمل هو التغلب على الحساسية الزائدة المتعلقة بالأمور العاطفية.

برج القوس
يتميز مواليد هذا البرج بالإبداع والقدرة على المرونة فى الحياة العملية، ولكنه ليس ملتزما مع أرباب عمله، مما يؤدى به إلى الوقوع فى العديد من المشاكل.

برج الجدى
يهتم مواليد هذا البرج بالعمل لدرجة قد تصل إلى الاستبداد، لا يسأل أحد من زملائه عن المساعدة، بل يقوم بإملاء أرائه عليهم، مما يدخله فى العديد من المشاكل.

برج الدلو
مفكر جيد، يعرف كيف ينتهز الفرص، يسعى دائما إلى الموضوعية، يسيطر على حياته الشخصية والمهنية.

برج الحوت
يسعى دائما إلى التميز، يتطلع إلى المناصب العالية، ولكن مشاعره تسيطر عليه بشكل مبالغ فيه، لكنه سرعان ما يحاول السيطرة عليها عندما يتعلق الأمر بالمصلحة الشخصية.

أضف تعليق

التعليقات