الشريط الأخباري

مخيم الشباب الديني للسلام من أجل الحوار بين الأديان الذي عقد في منطقه الشرق الأوسط

موقع بكرا
نشر بـ 15/02/2018 12:32 , التعديل الأخير 15/02/2018 12:32
مخيم الشباب الديني للسلام من أجل الحوار بين الأديان الذي عقد في منطقه الشرق الأوسط




استضافت(HWPL) مخيم الشباب الديني للسلام للمرة الأولى تحت عنوان "دعونا نحقق السلام عن طريق فهم كل دين" اشتركت في استضافته منظمه دوليه غير حكوميه تابعه للمجلس الاقتصادي والاجتماعي تسمي الثقافة السماوية ، والسلام العالمي ، وأعاده النور (HWPL) ، ورئيس وعميد جامعة حلبجة في العراق في 7 من شباط / فبراير.

حوالي 200 مشاركاً من بينهم زعماء دينيون من المسيحية والإسلام وكاكاي ومسؤولون جامعيون تجمعوا في هذا المعسكر بحضور 90 عضوا في مجموعة شباب السلام الدولية في جوانجو بكوريا الجنوبية بواسطة Skype.

وقد تم إفتتاح هذا الحدث لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط ، خطب في هذا الحدث كل من الزعماء الدينيين حول ما يتعلق بأماكن العبادة والعادات وأصول كل دين. وقدم الطلبة الكوريون والعراقيون عرضا بعد اجراء مناقشة جماعية حول القيمة المشتركة لكل دين ودور المؤمنين في تحقيق السلام في كل مكان وكوريا الجنوبية والعراق.

وقال الدكتور/ ناريمان عبدالله علي ، عميد كلية العلوم الإنسانية ، "أعتقد ان هذا المخيم هو السبيل الحقيقي لنشر السلام والتعايش الديني وتوعية الطلاب والشباب لمعرفة ما هو التعايش الديني وكيفية تطبيقه. واتمنى ان يتسع نطاق هذا المشروع ليشمل المخيمات الأخرى وغيرها من الاجتماعات.
كما قال: نحن في جامعة حلبجة متلهفون جدا للقيام بذلك " وإذ نشدد علي انه ينبغي لكل منا ان يضطلع بأنشطه السلام بان يصبح داعياً للسلام.

وبعد ذلك أرسل السيد/ سو جونغ بارك ، وهو عضو في مجموعة شباب السلام الدولية (IPYG) ، فرع جوانجو جونام رسالة "أعزائي ، دعوانا نصبح جميعاً مناصرين للسلام من أجل أعادة السلام الى ثقافته الأصلية التي لا تسبب ضحايا بسبب الحروب، واعتقد انه سيكون الإرث الذي لا يقدر بثمن إذا ما أوقفت الحرب وسُلم السلام العالمي إلى الأجيال القادمة، دعونا نمرر ذلك معا!

كما أن مخيم الشباب الديني للسلام في (HWPL) هو ورشة عمل تسعي لإيجاد الأسباب الجذرية للحروب العالمية والنزاعات وحلولها من خلال الفهم الدينية. بالاضافه إلى معسكر الشباب الديني للسلام، فإن مكتب التحالف العالمي للأديان (WARP) عقد اجتماع الحوار الأديان القائم علي كل كتاب مقدس ، الذي جرى عمله 26 مره في العراق لتعزيز الإنسجام والتفاهم بين الأديان، وفي السابع والعشرين مكتب (WARP) سيكون مفتوح لموضوع ' اسباب وحلول التمييز الديني ‘

مخيم الشباب الديني للسلام من أجل الحوار بين الأديان الذي عقد في منطقه الشرق الأوسط مخيم الشباب الديني للسلام من أجل الحوار بين الأديان الذي عقد في منطقه الشرق الأوسط مخيم الشباب الديني للسلام من أجل الحوار بين الأديان الذي عقد في منطقه الشرق الأوسط

أضف تعليق

التعليقات

its nice project thks for halabja university and HWPL
sara - 22/02/2018 02:22