الشريط الأخباري

أزمة "النظافة" تُوقف عمل أكبر مُجمّع طبي في قطاع غزة

موقع بُـكرا، وكالات
نشر بـ 13/02/2018 07:30
أزمة

أعلن مسؤول طبي يوم الإثنين عن توقف خدمات أكبر مجمع طبي في قطاع غزة نتيجة إضراب شركات النظافة، فيما قالت وزارة الصحة إنها أجّلت العمليات الجراحية المجدولة بسبب الأزمة.

وحذّر المدير العام لمجمع الشفاء الطبي مدحت عباس خلال مؤتمر صحفي عقده في المُجمع صباح اليوم من أن "مئات أرواح المرضى ستزهق إذا لم يتم تدارك الوضع الكارثي".

وذكر أن الخدمات الصحية في مجمع الشفاء توقفت اليوم لأول مرة منذ إنشائه.

الأكبر 

ويُعد مجمع الشفاء الطبي الأكبر على مستوى القطاع، ويُقدم خدمات صحية-بما فيها عمليات كبرى- لآلاف المواطنين يوميًا.

وفي نفس السياق، قال المتحدث باسم الوزارة أشرف القدرة إن الأطباء أجّلوا نحو 200 عملية جراحية مجدولة بسبب تراكم القاذورات في غرف العمليات جراء إضراب شركات النظافة عن العمل في المستشفيات والمراكز الصحية.

وتوقفت شركات النظافة في مستشفيات ومرافق وزارة الصحة في غزة عن العمل صباح أمس جراء عدم تلقيها مستحقاتها المالية.

ويعمل في قطاع النظافة 832 عاملًا لم يتلقوا رواتبهم منذ خمسة أشهر، وتبلغ قيمة التعاقد الشهري لخدمات النظافة 943 ألف شيكل (11.3 مليون شيكل سنويًا)، وفق الوزارة.

ويؤثر توقف خدمات النظافة على عمل 40 غرفة عمليات جراحية و11 غرفة ولادة قيصرية، و100 مريض في العنايات المركزة و113 طفلًا في حضانات الأطفال.

كما يؤثر على الخدمات الصحية لأكثر من 700 مريض بالفشل الكلوي في خمسة مراكز لغسيل الكلى على مدار الساعة، بالإضافة إلى الخدمات الصحية لمئات المرضى المنومين في أقسام الجراحة والباطنة والقلب والأطفال والأورام، وأكثر من 200 سيدة حامل في أكشاك وأقسام الولادة.

وتؤدي الأزمة إلى الحد من عمل 50 مختبرًا طبيًا تُجري آلاف التحاليل الطبية يوميًا، و11 بنك دم تعنى بنقل عشرات وحدات الدم ومشتقاته للمرضى، كما لها تأثير على قدرة أقسام الأشعة على إجراء آلاف الخدمات التشخيصية.

المصدر: صفا

أضف تعليق

التعليقات