الشريط الأخباري

لاعب شبيبة كفرقاسم وسيم محمد عبد الغافر ضحية اطلاق النار في مدرسة جلجولية الثانوية

نشر بـ 08/02/2018 19:05 , التعديل الأخير 08/02/2018 19:05
 لاعب شبيبة كفرقاسم وسيم محمد عبد الغافر ضحية اطلاق النار في مدرسة جلجولية الثانوية

بعد حادث اطلاق النار الاليم الذي وقع امس الاربعاء في ثانوية جلجولية تبين ان المصاب في حادث اطلاق النار هو وسيم عبد الغافر لاعب فريق شبيبة نادي الوحدة القسماوي من الدرجة القطرية .

ويلعب وسيم عبدالغافر ابن الـ17 ربيعا كمهاجم عنيد حيث احرز حتى الان اكثر من ستة اهداف لصالح فريقه .

وكان مدرب الفريق راني بدير واللاعبون قد اعربوا عن غضبهم الشديد واستنكارهم لتعرض زميلهم لاعب الفريق وسيم لهذا الاعتداء الاثم . واضاف مدرب الفريق ان اللاعب الممتاز وسيم عبدالغافر خلوق لا يتكلم مع احد دون ان يتوجه له بالكلام ويبقى صامتا وهادئا.

هذا سيقوم كادر الفريق بزيارة لوسيم في المستشفى بعد لقاء القمة امام هود هشارون يوم السبت .

ومن الجدير بالذكر ان اللاعب وسيم عبدالغافر ما زال يتشافى من الاصابة بطلقة نارية في مستشفى بيلنسون في مدينة بيتح تكفا.

أضف تعليق

التعليقات