الشريط الأخباري

نتنياهو لبوتين: إيران تريد محونا عن الخريطة

موقع بُـكرا، وكالات
نشر بـ 30/01/2018 08:00 , التعديل الأخير 30/01/2018 08:00
نتنياهو لبوتين: إيران تريد محونا عن الخريطة
Photo by Kobi Gideon/GPO

 

اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الاثنين إيران بالسعي إلى "تدمير" الكيان خلال لقاء في موسكو مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال نتنياهو في خطاب حضره بوتين حيث توجه لروسيا في زيارة سريعة وخاطفة اليوم الاثنين إن إيران "تريد محونا عن الخريطة".

وأضاف "سنواجهها بكل قوانا لضمان طابع إسرائيل الأبدي ولن تكون هناك محرقة أخرى".

وذكرت هيئة البث الإسرائيلي (مكان) أن نتنياهو عرض على بوتين خلال اللقاء "تفاصيل النشاطات الإيرانية المعادية لإسرائيل، بما في ذلك مساعيها للتموضع عسكريا في سوريا، وإنتاج صواريخ دقيقة في لبنان".

وأكد نتنياهو خلال الاجتماع المعارضة الإسرائيلية الشديدة لهذه النشاطات.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلي عن مصدر سياسي قوله إن "محادثات نتنياهو وبوتين كانت معمقة جدًا، واستمرت نحو ساعة ونصف الساعة، أي أكثر مما كان مخططا لها".

وكان نتنياهو ندد بـ"تهديدات" لتعزيز الوجود الإيراني في سوريا خلال لقائه الأخير مع بوتين في آب/اغسطس الماضي.

كما أن تصريحاته الحالية مشابهة لتلك التي أدلى بها في آذار /مارس الماضي خلال زيارة لروسيا متهما إيران بانها "تريد تدمير الدولة العبرية".

وكان بوتين قلل من شأن هذه الاتهامات داعيا نتنياهو إلى طي الصفحة.

من جهته، قارن بوتين الاثنين بين معاداة السامية و"الخوف من روسيا" في حين تتهم موسكو الغرب بانه مصاب ب"هستيريا معاداة الروس".

وقال "انني على اقتناع بان على المسؤولين السياسيين والروحيين ان يبذلوا كل ما في وسعهم لمنع انتشار بذور الايديولوجية القومية مهما كان شكلها اكانت معاداة السامية او الخوف من الروس وكل الاحقاد التي تقوم على الكراهية".
 

أضف تعليق

التعليقات