الشريط الأخباري

تعرفوا على الفائز الكبير بـ 52 مليون شيكل في مفعال هبايس

موقع بُـكرا
نشر بـ 24/01/2018 10:00 , التعديل الأخير 24/01/2018 10:00
تعرفوا على الفائز الكبير بـ 52 مليون شيكل في مفعال هبايس


نشر أمس الأول أن مفعال هبايس يبحث عن الفائز الوحيد بالسحب الذي أجري في مساء السبت الأخير. فقد جاء الفائز بمبلغ 52 مليون شيكل لاستلام الجائزة مصرحا: " عندما فحصت الاستمارة، تذكرت التصويت في الأمم المتحدة بشأن إنشاء الدولة، كان الكل 'yes' قالها مندوبو الدول"

وصل بالأمس (22.1.2018)، لبيت مفعال هبايس الفائز الوحيد بمبلغ 52 مليون شيكل في السحب الذي أجري في مساء السبت الموافق (20.1.2018)، الفائز هو ابن 50 عاما من أشدود وكان قد احتفل قبل أسبوع بعيد ميلاده، قائلا أن تلك جائزة رائعة لم يتوقعها.

قال الفائز انه ملأ النموذج ليلة السبت: "كنت أشعر بالملل فالجميع كانوا في المظاهرة، لذلك قررت الخروج مع الأصدقاء لقضاء بعض الوقت في المركز التجاري. اتضح بعدها أن ذلك كان قرارا مصيريا وحكيما لأنني رأيت الإعلان في كشك مفعال هبايس وقررت لمحاولة حظي وشراء تذكرة دابل لوتو لوتومات ". وأضاف الفائز: "في منتصف الليل عدت إلى بيتي وفحصت النموذج في جميع الأعمدة العشرة، العمود الأول - لا شيء، العمود الثاني - لا شيء وهلم جرا حتى العمود الثامن. في العامود الثامن شعرت وكأني في تصويت الأمم المتحدة بشأن إنشاء الدولة: 3- نعم، 6 – نعم، 11- نعم، 16- نعم، 26 – نعم، 34 – نعم، والرقم الإضافي، 6 – نعم. تأثرت كثيرا وصحت ، يش! يش! وقد ذكرني ذلك بكلمة "يس" التي قالها ممثلو البلدان التي اعترفت بإنشاء دولة إسرائيل ".

وقال الفائز، وهو موظف بدوام كامل، انه على الرغم من الفوز سيواصل العمل كالمعتاد وقال انه احتار فيما اذا كان سيستلم الجائزة في غضون شهر بما أن ثمة فترة استلام تبلغ لغاية نصف سنة، لكن وبعد أن لم يغمض له جفن خلال يومين، قرر الحضور بالأمس. وردا على سؤال حول ما سيفعله بالمبلغ، أجاب بأنه يعيش بالإيجار، لذلك أولا أنه سيشتري شقة وبقية الأموال سيقوم بإيداعها لمدة شهرين، حتى تخف الإثارة ويستطيع التشاور مع الخبراء الماليين ما يجب القيام به بعد ذلك.

وأفاد مفعال هبايس أنه خلال عام 2017، كانت هناك ثلاث حالات فوز بالجائزة الأولى من مدينة أشدود. الفوز الأول في عام 2018 في الجائزة الأولى لمن يعتبر من سكان أشدود، يضع أشدود كونها المدينة الأكثر حظا، ربما أيضا للأعوام 2017-2018.
 

أضف تعليق

التعليقات