الشريط الأخباري

عائلة تعدم "عميل" من أبنائها تورط في اغتيال 3 من قادة القسام

وكالات
نشر بـ 19/01/2018 16:36 , التعديل الأخير 19/01/2018 16:36
عائلة تعدم

أعلنت فلسطينية إعدام أحد أفرادها بعد الكشف عن تورطه في العمالة مع الاحتلال الصهيوني، ولدوره في اغتيال ثلاثة من قادة المقاومة الفلسطينية خلال العدوان الأخير على قطاع غزة عام 2014 .

وقالت عائلة برهوم في بيانٍ لها، اليوم الجمعة: إنها نفذت حكم القصاص في العميل " أ.س. ب "، بعد استلامه من المقاومة، موضحة أنها واكبت مجريات التحقيق معه منذ لحظة ضبطه من قبل أمن المقاومة.

وأضافت أنها اطلعت على مجريات التحقيق واستمعت إلى اعترافات المذكور وعاينت أدوات الجريمة التي استخدمها في التخابر مع الاحتلال، وتأكدت من تورطه في جريمة اغتيال القادة العظام محمد أبو شمالة ورائد العطار، ومحمد برهوم.

وتبرأت عائلة برهوم من المذكور، والجرائم الآثمة التي تورط فيها من خلال وقوعه في براثن العمالة وتنفيذ جرائم الاحتلال التي لا تعبر بأي شكل عن تاريخ العائلة.

وباركت القصاص على يد العائلة؛ ثأرًا للشهداء الأبطال وإكراما لحقوق عائلاتهم، وشدّت على أيدي المقاومة في مواجهة الاحتلال وملاحقة العملاء وتطهير الوطن منهم.

أضف تعليق

التعليقات