الشريط الأخباري

السلطة الفلسطينية تساهم بشكل فعليّ بإنجاح فعاليات حركة "نساء يصنعن السلام"

نشر بـ 24/12/2017 21:50 , التعديل الأخير 24/12/2017 21:50
السلطة الفلسطينية تساهم بشكل فعليّ بإنجاح فعاليات حركة

يستمر موقع "بـُكرا" بالتميّز هذا العام أيضًا في "ستوديو بـُكرا كريسماس" الذي أصبح أحد معالم فترة الميلاد بالناصرة، حيث لم يغب مشهد الستوديو الشفاف وطاقم "بـُكرا" عن الكريسماس ماركت بالناصرة منذ سنوات.

وفي هذا العام انطلقت يوم الثلاثاء المقابلات مع الشخصيات من مختلف المجالات، من السياسة إلى الفن والرياضة والثقافة والهايتك والإبداع والعمل الاجتماعي وغيرها، مقابلات يجريها الإعلاميان دريد لداوي وإيمان بسيوني غنيم، بالإضافة للصحافي غسان بصول، وكل ذلك وسط اجواء جميلة وتغطية حصرية كافة فعاليات الكريسماس ماركت.

وضمن اللقاءات، التقينا مع امال ريحان وفرديت كابلن، من حركة نساء يصنعن السلام اللاتي تحدثن عن حركة نساء يصنعن السلام والتي تأسست عام 2014 بعد العدوان الأخير على غزة، حيث قررت مجموعة من النساء تأسيس الحركة لدفع القيادة الإسرائيلية بالذات والفلسطينية إلى تطبيق حل وتسوية سياسيّة.

وقالتا أن الحركة هي جامعة لكل النساء اليهوديات والعربيات، ايضًا المتدينات اليهوديات، وان هنالك تعاون مع نساء من الجانب الفلسطيني.

وتطرقتا إلى تصريح الرئيس الامريكي، دونالد ترامب، مشيرتان أن تصريحات الرئيس الأمريكي لا تعنينا فنحن من نعيش فالشرق الأوسط، ونحن من يرغب بالسلام وسنستمر بالدفع بهذا الاتجاه.

وتحدثتا عن مشاريع الحركة والمظاهرات الأسبوعية على كافة مفارق البلاد وعن تعاون السلطة الفلسطينية معهما نحو إنجاح الفعاليات كما وتطرقتا إلى تفاعل النساء مع الحركة وايمانهن بدفع نحو تسوية سياسية.

تابعوا اللقاء معهما...

شكر خاص

تعاليلكم انتاج مناسبات بإدارة المصمم جلال قبطي.
السيد عاطف سعايدة.
شركة فلورمار (الناصرة).
 

أضف تعليق

التعليقات