الشريط الأخباري

هنية يدعو الى انتفاضة

موقع بكرا
نشر بـ 07/12/2017 11:28
هنية يدعو الى انتفاضة

قال اسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ان حركته تعمل بقوة لاطلاق انتفاضة في وجه الاحتلال الاسرائيلي ردا على الموقف الامريكي تجاه القدس مؤكدا اعطاء التعليمات للمقاومة لتكون جاهزة لمواجهة الخطر الاستراتيجي الذي يهدد القدس .

وأضاف هنية في خطاب من منزله في مخيم الشاطئ بمدينة غزة :"نحن اذ نقف امام المعادلة الجديدة وهذه المرحلة السياسية الفارقة جراء هذا القرار فنحن مطالبون باتخاذ قرارات ورسم سياسات ووضع استراتيجية لمواجهة المؤامرة الجديدة على القدس وفلسطين".

واكد هنية" نقول بشكل واضح لنؤكد بان القدس موحدة لا شرقية ولا غربية هي فلسطينية عربية اسلامية وعاصمة دولة فلسطين كل فلسطين.. واقول اليوم ان فلسطين واحدة وموحدة من البحر الى النهر لا تقبل القسمة لا على دولتين ولا كيانين, فلسطين لنا والقدس كل القدس لنا لا نعترف بشرعية الاحتلال ولا وجود لإسرائيل على ارض فلسطين ليكون لها عاصمة ".

وطالب هنية بضرورة اعادة ترتيب المشهد الفلسطيني امام هذه المؤامرة الخطيرة واعادة ترتيب الاولويات الفلسطينية امام هذا القرار الجائر وعلى راسها ترتيب المشهد الفلسطيني والتأكيد ان عملية السلام قبرت والى الابد ولا يوجد شريك في عملية سلام مع الشعب الفلسطيني ولا يوجد شيء اسمه صفقة قرن".
ودعا هنية السلطة الفلسطينية للخروج من نفق اوسلو الذي عاش الفلسطنييون عبره الالام والاوجاع ومنح العدو شرعية الوجود مضيفا :"لم تعد هناك عملية سلام او تسوية".
كما دعا لعقد اجتماع عاجل يشارك فيه قيادات الشعب الفلسطيني والاتفاق على السياسة الفلسطينية القادمة ولدينا الاطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير
واضاف" علينا ان نسرع الخطي في التخفيف عن شعبنا الفلسطيني واتخاذ قرار برفع العقوبات عن قطاع غزة فالشعب الجريح لن يستطيع ان يواجه المحتل ان لم تتوفر له عوامل الصمود كما ادعو الى وقف التنسيق الامني مع العدو في الضفة".
وأكد ان تمكين الحكومة في الضفة وغزة يجب ان يقابله تمكين المقاومة في الضفة لترد على العدوان السافر فالقرار الامريكي عدوان على الشعب الفلسطيني والقرار الامريكي اعلان حرب على شعبنا".قال اسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ان حركته تعمل بقوة لاطلاق انتفاضة في وجه الاحتلال الاسرائيلي ردا على الموقف الامريكي تجاه القدس مؤكدا اعطاء التعليمات للمقاومة لتكون جاهزة لمواجهة الخطر الاستراتيجي الذي يهدد القدس .
وأضاف هنية في خطاب من منزله في مخيم الشاطئ بمدينة غزة :"نحن اذ نقف امام المعادلة الجديدة وهذه المرحلة السياسية الفارقة جراء هذا القرار فنحن مطالبون باتخاذ قرارات ورسم سياسات ووضع استراتيجية لمواجهة المؤامرة الجديدة على القدس وفلسطين".
واكد هنية" نقول بشكل واضح لنؤكد بان القدس موحدة لا شرقية ولا غربية هي فلسطينية عربية اسلامية وعاصمة دولة فلسطين كل فلسطين.. واقول اليوم ان فلسطين واحدة وموحدة من البحر الى النهر لا تقبل القسمة لا على دولتين ولا كيانين, فلسطين لنا والقدس كل القدس لنا لا نعترف بشرعية الاحتلال ولا وجود لإسرائيل على ارض فلسطين ليكون لها عاصمة ".
وطالب هنية بضرورة اعادة ترتيب المشهد الفلسطيني امام هذه المؤامرة الخطيرة واعادة ترتيب الاولويات الفلسطينية امام هذا القرار الجائر وعلى راسها ترتيب المشهد الفلسطيني والتأكيد ان عملية السلام قبرت والى الابد ولا يوجد شريك في عملية سلام مع الشعب الفلسطيني ولا يوجد شيء اسمه صفقة قرن".
ودعا هنية السلطة الفلسطينية للخروج من نفق اوسلو الذي عاش الفلسطنييون عبره الالام والاوجاع ومنح العدو شرعية الوجود مضيفا :"لم تعد هناك عملية سلام او تسوية".
كما دعا لعقد اجتماع عاجل يشارك فيه قيادات الشعب الفلسطيني والاتفاق على السياسة الفلسطينية القادمة ولدينا الاطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير
واضاف" علينا ان نسرع الخطي في التخفيف عن شعبنا الفلسطيني واتخاذ قرار برفع العقوبات عن قطاع غزة فالشعب الجريح لن يستطيع ان يواجه المحتل ان لم تتوفر له عوامل الصمود كما ادعو الى وقف التنسيق الامني مع العدو في الضفة".
وأكد ان تمكين الحكومة في الضفة وغزة يجب ان يقابله تمكين المقاومة في الضفة لترد على العدوان السافر فالقرار الامريكي عدوان على الشعب الفلسطيني والقرار الامريكي اعلان حرب على شعبنا".

أضف تعليق

التعليقات