الشريط الأخباري

بابا الفاتيكان على ضحايا العريش: أصابني الحزن الشديد.. كانوا يصلون في تلك اللحظة

موقع بكرا
نشر بـ 27/11/2017 10:00 , التعديل الأخير 27/11/2017 10:00
بابا الفاتيكان على ضحايا العريش: أصابني الحزن الشديد.. كانوا يصلون في تلك اللحظة

صلى البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، الأحد، من أجل ضحايا الهجوم الإرهابي الذي وقع يوم الجمعة في مسجد قرية الروضة بمحافظة شمال سيناء في مصر.

وشن مسلحون، يرفعون راية تنظيم داعش هجوما على المسجد عبر أبوابه ونوافذه، مما أسفر عن مقتل أكثر من 305 أشخاص من بينهم نحو 27 طفلا.

وقال البابا فرنسيس إن الضحايا "كانوا يصلون في تلك اللحظة، ونحن ندعو لهم أيضا في صمت"، معربا عن "إدانته القوية" للهجوم الإرهابي، الذي يعد الأعنف في التاريخ المصري الحديث.

وأضاف البابا: "أنباء المذبحة التي وقعت يوم الجمعة الماضي في مسجد بشمال سيناء في مصر أصابتنا بالحزن الشديد. أواصل الصلاة من أجل الضحايا الكثيرين ومن أجل المصابين في هذا المجتمع الذي تعرض لضربة قوية".

ومن المقرر أن يبدأ البابا مساء الأحد جولة آسيوية يزور خلالها بنغلادش وميانمار، التي تتهمها واشنطن "بالتطهير العرقي" ضد الروهينغا المسلمين، وتستمر حتى يوم الثاني من ديسمبر.

أضف تعليق

التعليقات