الشريط الأخباري

مرشحون 4 للجبهة لرئاسة بلدية الناصرة "جيل جديد لمستقبل جديد"، فهل تستعيد الجبهة ثقة النصراويين؟

بكر جبر زعبي
نشر بـ 20/11/2017 21:31 , التعديل الأخير 20/11/2017 21:31
مرشحون 4 للجبهة لرئاسة بلدية الناصرة


تحت عنوان "جيل جديد .... مستقبل جديد" أطلقت جبهة الناصرة حملتها الانتخابية لرئاسة بلدية الناصرة للانتخابات الرئاسية في تشرين أول- أكتوبر 2018، حملة ستكون محطتها الأولى في مؤتمر جبهة الناصرة القريب (بداية كانون الأول- ديسمبر 2017) حيث ستنظم الانتخابات الداخلية في الجبهة لاختيار مرشح الجبهة للرئاسة، والتي يتنافس بها مشرحون أربعة، أعلنوا ترشحهم بالفترة الماضية، وهم كل من الدكتور عزمي حكيم، عضو بلدية الناصرة ورئيس مجلس الطائفة الأرثوذكسية السابق، المهندس شريف زعبي عضو بلدية الناصرة، مصعب دخان، عضو بلدية الناصرة ومحمد بيطار، الناشط الجبهوي مدير "سينمانا" الناصرة.

المرشحون الأربعة في الجبهة أتفقوا جميعًا ان أهدافهم تتركز بالعمل على رفع مكانة الناصرة سياسيًا، وطنيًا وعلى النطاق العالمي حيث قالوا أن مكانتها تراجعت بالسنوات الأخيرة وفقدت موقعها الطبيعي الريادي بين الجماهير العربية، إضافة لحل بعض القضايا العالقة مثل قضية المسكن، وقضية حركة السير وقضية الاقتصاد والسوق والقضايا الثقافية والاجتماعية، وأيضًا توطيد النسيج الاجتماعي في المدينة.


في بيانات الجبهة وبيانات كافة المرشحين يتم التشديد على أن الجبهة تعلمت من الأخطاء التي كانت، وأنها جاءت الآن بنهج جديد مع جيل جديد يقود المدينة لمستقبل جديد، وأن الجبهة جاهزة لأي اقتراح ومبادرة تساهم في مساعدة المدينة وأهلها.

إضافة للمرشح علي سلام، رئيس البلدية الحالي والذي صرّح أكثر من مرة أنه سيترشح مرة أخرى وأخرى لرئاسة البلدية، والمرشح رامي بزيع، رجل الأعمال النصراوي الذي اعلن ترشحه بشكل مستقل، ومرشح الجبهة الذي سيتم انتخابه الشهر المقبل، حتى الآن لم يتم الاعلان عن أي مرشح آخر، وكل الأقاويل التي صدرت بأن مرشحًا توافقيًا سيتم ترشيحه من قبل عدد من القوى السياسية ينافس رئيس البلدية علي سلام لا تتطوّر لأكثر من كونها إشاعات وأقاويل، رغم أن سكرتير جبهة الناصرة سلام بلال في تصريح له، بعد اعلان ترشح كل من حكيم، زعبي، دخان وبيطار قال أن الجبهة ما زالت تضع أمامها كافة الاحتمالات، ومن بينها احتمال دعم مرشح توافقي إذا ما تم الاتفاق على ذلك بمؤسسات جبهة الناصرة، حتى بعد انتخاب أحد المرشحين داخل الجبهة.

وبين علي سلام، رئيس البلدية الحالي ومرشح قائمة ناصرتي، وجبهة الناصرة، الحزب الذي تولى رئاسة البلدية لعقود عديدة وخسر بالانتخابات الأخيرة بفارق كبير لصالح منافسه، وابنه السابق، علي سلام، بينهما بشكل أساسي بالإضافة لباقي المرشحين الذي أعلنوا ترشحهم والذين لم يعلنوا، تنتظر الناصرة أجواء انتخابية "ساخنة" في الأشهر القادمة، فمن هو رئيس البلدية الذي سيقوم بإضاءة شجرة الميلاد العام المقبل في مدينة الميلاد يا ترى؟ 

أضف تعليق

التعليقات

الرئيس القادم لبلدية الناصة ابو ماهر الشمس ما بتتغطى بغربال انزل على الشارع بتعرف لحالك الناس مع ابو ماهر الشارع هو المقياس مش الصحافة والخطابات الفارغة الشعب هو الحكم والشعب قرر ابو ماهر علي سلام الرئبس القادم اللي مش مصدق هو حر بواسي بحالة
محمد ابو ليل - 21/11/2017 06:31