الشريط الأخباري

المغرب يطلق قمرًا صناعيًا من المركز الفرنسي للفضاء

وكالات
نشر بـ 16/11/2017 22:30 , التعديل الأخير 16/11/2017 22:30
المغرب يطلق قمرًا صناعيًا من المركز الفرنسي للفضاء

أطلق المغرب بنجاح في الساعات الأولى من الصباح قمرًا صناعيًا انطلاقًا من المركز الفرنسي للفضاء بـ"غويانا"، أحد الأقاليم الفرنسية الواقعة ما وراء البحار، والذي يطل على الساحل الشمالي لأمريكا الجنوبية، وفق ما أكدت وسائل إعلام محلية.

وبثت قنوات تلفزيون محلية عملية إطلاق القمر الصناعي الذي يبلغ وزنه (1110 كلغ) ويتميز بقدرته على خدمة أهداف مدنية وأمنية.

وبحسب ذات المصادر، سيتم استعمال هذا القمر لأغراض المسح الخرائطي، والرصد الزراعي، والوقاية من الكوارث الطبيعية وإدارتها، ورصد التغيرات في البيئة والتصحر، فضلا عن مراقبة الحدود والسواحل.

وتابعت أن تطوير هذا القمر الصناعي تمت لمراقبة التراب الوطني، وتم تصنيعه من قبل الشركتين الفرنسيتين "تاليس أيلينيا سبايس" و"إيرباص ديفانس أند سبايس".

وكان المغرب قد أطلق أول قمر صناعي في العاشر من ديسمبر سنة 2001 تحت اسم "زرقاء اليمامة"، حمله صاروخ روسي انطلاقا من قاعدة توجد بكازاخستان.

وجاء اقتناء المغرب للقمر الجديد في إطار تعزيز ترسانته الأمنية، ضمن صفقة تمت مع فرنسا سنة 2013، وبلغت قيمتها حوالي 500 مليون يورو.

أضف تعليق

التعليقات