الشريط الأخباري

تجاوب فحماوي واسع مع مشروع "إفتح صفحة"‎

يحيى امل جبارين - بُكرا
نشر بـ 10/11/2017 22:49 , التعديل الأخير 10/11/2017 22:49
تجاوب فحماوي واسع مع مشروع

يشهد مشروع "افتح صفحة" الذي أطلقته الشبيبة الشيوعية في ام الفحم، اقبالا واسعا من قبل سكّان المنطقة من حيث الكم الهائل للكتب التي تم التبرّع بها.

ومن المتوقع ان تعلّق الشبيبة، رفوف الكتب التي تم التبرّع بها، في الأماكن العامة بام الفحم خلال الفترة المقبلة.

سكرتير الشبيبة الشيوعية في ام الفحم - فراس درويش، قال بحديثه مع بُكرا:" إن مثل هذه المشاريع يقيمها مدى الإقبال والترحيب والدعم،وقد لاقى مشروع الشبيبة، إفتح صفحة الذي سنخصص من خلاله رفوفًا مكتبية وكتبًا لتصبح مكاتب صغيرة تُعلق في الأماكن العامة في بلدنا، لاقى اقبالًا وترحيبًا كبيرين، فالشارع الفحماوي متعطش لمثل هذا المشاريع ويدعمها بقوة قدر ما يستطيع، وقد تم التبرع بكمية كبيرة من الكتب، كما وغمرنا الشارع الفحماوي بكلمات الشكر والدعم وهذا ليس بغريب عنه".

تفاصيل

وحول مدة المشروع، يقول:" لا اعلم متى سينتهي المشروع فطموحنا أن يستمر هذا المشروع حتى تعلق رفوف للقراءة في كل الأماكن العامة في ام الفحم، نحن الآن في صدد اتمام مرحلة أولى فيه".

وعن موعد تعليق الكتب بالأماكن العامة والهدف من ذلك، يحدّثنا:" خلال الأسابيع المقبلة سيتم تعليق الرفوف في الاماكن العامة، حيث يهدف مشروعنا إلى تحفيز القراءة والمطالعة في الحيز العام، كما ويهدف لخلق حالة ثقافية لطالما اردناها في الحيز العام الفحماوي".

وانهى كلامه قائلا:"نشكر أهالي أم الفحم على دعمهم وتبرعهم في الكتب، كما ونشكرهم على كلمات الشكر والدعم ومطالبتنا في الاستمرار بالمشروع. ونطمع أن يدعمونا بكتب وقصص حتى يتسنى لنا تطوير المشروع اكثر واكثر".

أضف تعليق

التعليقات