الشريط الأخباري

اليوم: "غفعات حبيبة" تعرض الملاحظات المجتمعية على مشروع خارطة الطريق

يحيى امل جبارين - بُكرا
نشر بـ 08/11/2017 10:00 , التعديل الأخير 08/11/2017 10:00
اليوم:

ينّظم اليوم الاربعاء القريب، في "غفعات حبيبة"، مؤتمر تتويجي لمشروع "خارطة الطريق"، الهادف إلى النهوض بمجتمع مشترك في إسرائيل وخلق فرص للتغيير خاصةً في ظل سوء الأوضاع السياسيّة والاجتماعية والاقتصادية والأمنيّة.

وتجدر الإشارة الى ان مشروع "خارطة الطريق" رافقته حملة خاصة حملت العنوان " البدء منذ الان"، شارك فيها كل من موقع "بكرا" وموقع "واي نت".

وسيتخلّل المؤتمر، مداخلة للمحررة في "بُكرا"، خلود مصالحة، التي ستتحدث نيابة عن "بُكرا" عن التفاعل المجتمعيّ مع الحملة التي قادها "بكرا"، "البدء منذ الآن"، سواءً على صفحات الموقع أو من خلال لقاءات حوارية ميدانيّة عملت الزميلة هيا زعبي، من طاقم موقع "بكرا"، على تنظيمها.

وتهدف الحملة "البدء منذ الآن" اطلاع وكشف المجتمعيّن، العربي واليهودي، على المشروع والتوصيات التي قُدّمت، وعمل على كتابها نخبة من الخبراء والمختصين، حيث بادر الموقعان إلى نشر التوصيات على أكبر نطاق.

وتخلل الحملة، في المجتمع العربي، بالإضافة إلى النشر الإعلامي، عددًا من المحاضرات التي نفذت في عشرات البلدات العربية، عمل "بكرا" على تركيزها متبنيًا الحملة إعلاميًا ومجتمعيًا بهدف تعزيز رسالته القائلة بان للإعلام المسؤول والمهني دور يتخطى التغطية الإعلامية.

وتطرقت المحاضرات إلى تعريف المجتمع بالمشروع الذي نتج عنه 25 توصية تلخص التحديات التي يعيشها مجتمعنا العربي والحلول المطروحة لهذه التحديات، حيث تم سماع آراء المجتمع فيما يتعلق بالتوصيات من باب إشراكهم في صيرورة التغيير.

وكانت قد انطلقت المحاضرات في شهر ابريل نيسان الماضي وشارك فيها العشرات من ابناء المجتمع بمختلف أعمارهم حيث تم خلالها التشديد على ضرورة إحداث تغيير في حياة المواطنين في البلاد وتعزيز الشراكة بين المجتمعين العربي واليهودي.

وقدم المحاضرات نخبة من المختصين والضالعين الذين قاموا بتديون الملاحظات التي تم جمعها من المشاركين على التوصيات والحلول المقترحة التي قدمت.

ملاحظات من 10000 شخص ...


وفي تعقيبٍ له، قال مدير مشارك في غفعات حبيبة - ينيف ساغي، بحديثه مع بُكرا:" منذ نصف سنة تعمل غفعات حبيبة مع موقع بُكرا بالوسط العربي وموقع واي نت بالوسط اليهودي ضمن نشاطات واسعة في مشروع "خارطة الطريق".

وزاد:" وفِي الأشهر الاخيرة أقيم ما يقارب 40 لقاءً بمشاركة جمهور واسع من الوسطين بمرافقة حملة إعلامية ومجتمعيّة قام بها كل من الموقعين".

وتابع:" ووصلتنا ملاحظات من 10,000 شخص على الحملة الإعلامية والمجتمعيّة هذه".

وحول المؤتمر، يقول:" في المؤتمر، سيتم عرض الملاحظات والتوصيات وسيقرّر اذا يتم تغيير التوصيات او لا عقب الاقتراحات".

وانهى كلامه قائلا:" بعد المؤتمر سنقدم توصياتنا النهائية لرئيس الدولة وللكنيست".
 

أضف تعليق

التعليقات