الشريط الأخباري

باحث أثري يكشف عن مدينة أثرية مصرية تحتاج لرؤية سياحية

وكالات
نشر بـ 31/10/2017 10:17
باحث أثري يكشف عن مدينة أثرية مصرية تحتاج لرؤية سياحية

قال الباحث الأثري أحمد عامر، أنه يوجد العديد من المواقع الأثرية التي بها كنوز أثرية تحتاج لتطويرها بالإضافة إلي وضع رؤية سياحية لاستغلالها كمزار سياحي جديد يُدير دخل لوزارة الآثار في الفترات المستقبلية القادمة.

وتابع في تصريحات صحفية، أن من أهم هذه المواقع الأثرية وأشهرها منطقة آثار أبو رواش، حيث تقع تلك المدينة على بعد 8 كم من مدينة الجيزة، وتتبع أبو رواش مركز كرداسة التابع لمحافظة الجيزة، واشتهرت قرية أبو رواش بجبالها الأثرية فيوجد فيها جبل أبو رواش الذي حمل أيضاً نفس اسم القرية، وقد اشتهر هذا الجبل بكثرة الآثار الفرعونية به، وقد ساعد على ذلك وجودها بالقرب من منطقة أهرامات الجيزة.

وأشار "عامر" أن الملك "جدف رع" منطقة أبو رواش تحديداً لتشيد هرمه وذلك لكي تكون قريبة من هو والده الملك "خوفو"، هذا وقد عُثر في هذه المنطقة الأثرية علي الكثير من الآثار نذكر منها تمثال صغير يتشابه شكله مع تمثال أبو الهول، كما تم الكشف في أواخر القرن الماضي عن هرم للملك "جدف رع"، كما وجد معه أيضاً مجموعة هرمية تقليدية منها "هرم، معبد جنائزي، طريق صاعد، ومعبد وادي"، ومازالت المنطقة مليئة بالآثار لم يتم الكشف عنها، منها احتمالية وجود مجموعة هرمية.

وتابع "عامر" أنه قد عُثر علي حفره منقورة في الصخور مُشكلة علي هيئة سفينة، تقع ناحية الجنوب من المعبد الجنائزي، والذي يقع شرق الهرم، ولم يتبق من الهرم سوي عدد صغير من المداميك، لا يتجاوز ارتفاعها عن 12م، ويشار إلي أنه كان مكسو بالجرانيت.

هذا وقد أعلن جوليوجيون من المعهد الفرنسي للآثار الشرقية بالقاهرة في عام 2012م عن اكتشاف قارب شمس فرعوني يعود إلي 5000عام في منطقة أبو رواش، ويرجع هذا المركب لعهد الملك "دن"، وقد وجد هذا القارب مدفوناً تحت رمال المصطبة السادسة في الموقع، ويتكون من 11 قطعة خشبية طولها حوالي 6م ويبلغ عرضها 150م تقريباً، وقد نُقل هذا المركب إلي المتحف المصري بالتحرير؛ لإعادة تركيبة مره آخري وإجراء الترميمات والصيانة اللازمة، وحاليا يعُرض المركب بالمتحف المصري بالتحرير.

باحث أثري يكشف عن مدينة أثرية مصرية تحتاج لرؤية سياحية باحث أثري يكشف عن مدينة أثرية مصرية تحتاج لرؤية سياحية

أضف تعليق

التعليقات