الشريط الأخباري

حملة إلكترونية لإلغاء احتفالات مئوية وعد بلفور

موقع بُـكرا، وكالات
نشر بـ 31/10/2017 16:30
حملة إلكترونية لإلغاء احتفالات مئوية وعد بلفور
تصوير: ويكيبديا

دشنَّ مركز العودة الفلسطيني في لندن حملة إلكترونية للضغط على قاعة "ألبيرت هول" الملكية، والتي تستضيف احتفال بالذكرى المئوية وعد بلفور الجائر، لإلغاء الاحتفال.

وأطلق المركز صفحة على موقعه الإلكتروني لإرسال رسائل احتجاج إلى إدارة القاعة المستضيفة للحفل، لاقت تفاعلًا شعبيًا واسعًا، حيث حملت أكثر من 9000 رسالة احتجاج خلال يومين فقط.

ويتيح المركز المشاركة والمساهمة في هذه الحملة عبر التوقيع على رسالة احتجاج إلكترونية وإرسال نسخة منها إلى إيميل القاعة الرسمي، من خلال الرابط التالي: https://prc.org.uk/en/campaign/2/

كما يتيح للمتضامنين والراغبين بالتعبير عن رفضهم لإقامة هذه الفعالية، ميزة التغريد السهل والموجّه إلى حساب القاعة الرسمي على موقع "تويتر"، بعدد من التغريدات القصيرة المعبرة عن ذات المضمون يقترحها المركز على الزوار والموقعين.

وعد جائر 

ويصادف الثاني من الشهر المقبل نوفمبر 2017م، الذكرى السنوية المئة على "وعد بلفور" الجائر، وعد من لا يملك لمن لا يستحق، وهو ما اصطلح على رسالة أرسلها وزير خارجية بريطانيا الأسبق آرثر جيمس بلفور عام 1917 إلى أحد زعماء الحركة الصهيونية العالمية اللورد ليونيل روتشيلد حول تأييد بريطانيا لإنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين.

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي قالت الأربعاء الماضي في معرض ردها على أسئلة النواب في مجلس العموم البريطاني إن بلادها ستحتفل بالذكرى المئوية لوعد بلفور، مؤكدة فخرها بدور بريطانيا في تأسيس "إسرائيل".

وأضافت "نفتخر بدورنا في تأسيس دولة إسرائيل"، معربة عن امتنانها لإقامة بلادها علاقات مع "إسرائيل"، وكذا بتطور تلك العلاقات في المجال التجاري والمجالات الأخرى.

أضف تعليق

التعليقات