الشريط الأخباري

ألمانيا: مركز لاجئين يسهل عمل لاجئين سوريين في الدعارة

موقع بُـكرا، وكالات
نشر بـ 26/10/2017 16:00 , التعديل الأخير 26/10/2017 16:00
ألمانيا: مركز لاجئين يسهل عمل لاجئين سوريين في الدعارة
screenshot

عرض برنامج "فرونتال 21" على القناة الألمانية الثانية، تقريراً عن أفعال صادمة لموظفي شركات الأمن في مراكز اللاجئين في برلين.

وفي التفاصيل، أجرى معدّو التقرير مقابلات وبحوثاً للحصول على معلومات من مصادر في شركات التأمين وعاملة اجتماعية، ليتبيّن أنّ موظّفي الأمن في مراكز اللاجئين يسهّلون عمل طالبي اللجوء (من بينهم قصّر) في مجال الدعارة، في إطار شبكة حقيقية.

وعرضت القناة لقاء مع لاجئ سوري (20 عاماً) كشف فيه أنّ أحد موظّفي الأمن سأله إذا كان يرغب بجني المال، وعندما أجابه بنعم، أخبره أنّه سينال 30 الى 40 يورو مقابل ممارسة الرذيلة مع امرأة، لافتاً الى أنّ بعض الزبائن لم يكونوا نساء، بل رجالاً، بالرغم من أنّه ليس مثلي جنسياً.

واعترف أحد الموظفين في الأمن للبرنامج بأنه يحصل على 20 يورو مقابل كل وساطة، مشيراً الى أنّه يشعر بتأنيب الضمير، ويريد التوقف عن هذا العمل، بحسب "هافينغتون بوست".

من جهته، ناشد المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت بضرورة أخذ الاتهامات الواردة في التقرير على محمل الجد.
 

أضف تعليق

التعليقات