الشريط الأخباري

تعيين القاضي المتقاعد سليم جبران مديرًا لجمعية "كاف مشفيه"

موقع بكرا
نشر بـ 20/10/2017 17:06 , التعديل الأخير 20/10/2017 17:06

تمّ مؤخرًا تعيين القاضي المتقاعد سليم جبران مديرًا لجمعية كاف مشفيه، وسيتم التعيين بشكلٍ رسمي في الثالث من نوفمبر (تشرين أول القريب)
والهدف من خلال هذا الاختيار إشراك شخصيات اعتبارية، في قضايا اجتماعية هامة، وتسليط الضوء على دور هذه الشخصيات في الإسهام بتطوير ودعم الجمعية لتمكين الأكاديميين العرب من العمل في مهنتهم، وليصُب الأمر في خدمة الجميع على اختلاف هوياتهم ورغباتهم، أولاً بشأن الاقتصاد المحلي، وأيضًا من أجل مصلحة الأكاديميين العرب، الذين قد يحظوْن بمجال عمل وفق تخصصهم وتأهيلهم الأكاديمي.

سليم جبران - شغل منصب قاضٍ في محكمة العدل العليا، منذ العام 2003، وأصبح عضوًا دائمًا، وتمّ تعيين القاضي سليم جبران، وكان قد سبقه القاضي عبد الرحمن زعبي.

يعيش القاضي سليم جبران في حي الألمانية في حيفا، وحصل على شهادة في القانون من الجامعة العبرية في القدس، وسينضم لجمعية كاف مشفيه في شهر نوفمبر/كانون أول 2017.

تساوي الفرص

وتسعى كاف مشفيه، لدفع الطلاب التواصل مع الجمعية بشكلٍ مباشر، والتوجه لطلب المساعدة والإسهام في الجمعية وفق رغباتهم وقدراتهم، على أن تقرر الجمعية قبول المرشحين للعمل بعد أجراء مقابلة مع الشخص الراغب بالانضمام.

وتمّ إنشاء جمعية كاف-مشفيه وتفعيلها بواسطة شخصيات تهتم بالوضع الاجتماعي في البلاد، شخصيات مستعدة للعمل على تقليص الفجوات من أجل مجتمع أكثر مساواة، كما يؤمن المنضمون لكاف مشفيه بالمساواة المدنية وسُبُل دعمها.

وتسعى كاف مشفيه لتساوي الفرص في سوق العمل كون هذا الحق هو أساسي لصالح المواطنين. ويرى المسؤولون في كاف مشفيه أنّ الأكاديمين العرب ليسوا اقل من سواهم ويحق لهم تحقيق طموحاتهم وذواتهم المهنية.

ويؤمن المسجلون لكاف مشفيه أنّ هناك قدرة كبيرة للمتوجهين، وهناك معرفة وخبرة وعلاقات وتأثير في سوق العمل ويبقى الأمر متعلقًا بالتغيير.وبناءً على كافة المعطيات المتاحة أمام المتقدمين الذين يؤمنون بالتمييز والمهنية، الحساسية الاجتماعية، ويهم خدمة الزبائن، والعمل الجماعي والشراكة، والشفافية والعدالة، وكذلك الالتزام بالرؤيا والأهداف.

أضف تعليق

التعليقات