الشريط الأخباري

بلدية باقة الغربية: "تسديد ديون الارنونا واجب يعود بالفائدة على السكان"

موقع بكرا
نشر بـ 05/10/2017 14:15 , التعديل الأخير 05/10/2017 14:15
بلدية باقة الغربية:

ضريبة الارنونا من الضرائب الحيوية، التي تعود إلى المواطن على شكل مشاريع وخدمات مختلفة، تعتبر
فالصندوق البلدي ما هو إلا قناة تعيد تدوير الأموال للصالح العام.

لذا، فدفع المستحقات في موعدها، يوفر امام المواطن باقة من المشاريع بمختلف المجالات، كما ويوفر عليه من جانب اخر، تفادي الحجوزات التي قد يضطر الى مواجهتها بسبب تراكم الديون.

وتجدر الإشارة الى ان تراكم الديون لا يؤثر سلبا على المواطن فحسب، وانما على السلطة المحلية كذلك، اذ تخسر الهبات التي قد تحصل عليها من وزارة الداخلية.

ومن هذا المنطلق، تتوجه إدارة بلدية باقة الغربية الى الأهالي الكرام، مطالبة إياهم بدفع المستحقات للعام 2017، والحصول على التخفيضات وفقا للقانون.


ويشترط منح التخفيضات بدفع الضريبة قبل نهاية السنة، وعليه فكل من يستحق التخفيض لعام 2017، عليه تعبئة نموذج وإرفاق المستندات اللازمة التي تثبت ذلك في قسم الجباية في البلدية وعليه تسديد الدين حالاً.
(النموذج المطلوب موجود في قسم الجباية ويمكن طباعته أيضاً من موقع البلدية – baqa.co.il).


نلفت عناية السكان الذين لم يقوموا بتسديد ديونهم حتى الآن أن شركة الجباية ستقوم بتصعيد الاجراءات اللازمة بعد يوم 14.10.2017 من أجل جباية المبلغ الكامل من الجميع بدون تمييز وبدون أي استثناء وسوف يترتب على ذلك اضافة تكاليف الاجراءات القانونية لشركة الجباية وهذا ما لا نريده ولا نتمناه. وجدير بالذكر بأن البلدية قد أرسلت عدة اشعارات للدفع، ولم يتجاوب الجميع معها، وبأن وزارة الداخلية أصدرت تعليماتها بخصوص تشديد انفاذ القانون!

أضف تعليق

التعليقات