الشريط الأخباري

بـ518 ألف شيكل فقط، مستثمر يهودي يشتري بيتًا في البلدة القديمة، أين أهل الناصرة؟

موقع بكرا
نشر بـ 02/10/2017 20:08 , التعديل الأخير 02/10/2017 20:08

مستثمر يهودي يشتري منزلًا في البلدة القديمة بالناصرة وزعبي يحذّر ويطالب بالتصدي

لطالما شغلت قضية سوق الناصرة والبلدة القديمة أهالي المدينة، وترأست المطالب بإحياء هذه المنطقة وسائل الإعلام، وبرزت التحذيرات من التوصل لوضع يتم فيه بيع هذه المنطقة لجهات خارجية، واستيطانية لتفعل بالناصرة القديمة كما فعلت بيافا وعكا.

ورغم تنظيم بعض المشاريع في المنطقة، منها فعاليات بالمناسبات ومنها تفعيل نادي البلدة القديمة ومبادرات لدعم السوق، إلّا أن حالة البلدة القديمة في الناصرة والسوق تسير كل يوم نحو الأسوأ، وآخر ما حصل، كان ما تخوّف منه الجميع سابقًا، بيع أحد بيوت البلدة القديمة لجهة يهودية استيطانية، فقد تم بيع بيت في البلدة القديمة بمبلغ بخس (نحو 500 ألف شيكل) لمستثمر يهودي، الأمر الذي دق نواقيس الخطر من بيع المزيد من البيوت، وقد توجه عضو بلدية الناصرة عن الجبهة، شريف زعبي وطالب بحث الموضوع في جلسة المجلس البلدي القادمة.

وفي تعقيبه، قال زعبي :بسبب اهمية الموضوع توجهت لرئيس البلدية لمناقشة الموضوع بالمجلس البلدي لكي ندرس القضية وابعادها ، ونقترح حلول لمستقبل البلدة القديمة. للأسف الشديد هنالك مشاريع سلطوية نفذت بقضية املاك البلدات القديمة في مدن اخرى مثل القدس وعكا ، علينا استخلاص العبر منها والتصدي معا لأي محاولة لفرض واقع على البلدة القديمة لا يقبله اي عربي ونصراوي. ومن جهة اخرى هنالك تجارب محلية وعالمية نجحت فيها البلديات في تحويل بلداتها القديمة الى مكان يجذب الاف الناس يوميا. رسالتي الى اهلنا في الناصرة ، الى بلدية الناصرة ، الى كل الاحزاب والحركات السياسية ، الى اللجنة الشعبية في البلدة القديمة ، هي اليقظة والتصدي لكل مشروع سلطوي يريد ان يغدرنا ، والى العمل لإطلاق مبادرات محلية تشكل بديل وطني للمحافظة على البلدة القديمة كمعلم حضاري ثقافي لشعبنا.

أضف تعليق

التعليقات