الشريط الأخباري

خامنئي: من واجب رؤساء العالم الإسلامي والنخب السياسية والدينية تحقيق الوحدة

موقع بكرا
نشر بـ 31/08/2017 15:53 , التعديل الأخير 31/08/2017 15:53

قال مرشد الثورة الإسلامية في إيران السيد علي خامنئي إنّ العدو الصهيوني ما زال يثير الفتن في قلب جغرافيا العالم الإسلامي، مشيراً إلى "أننا غافلون عن الواجب المحتوم لإنقاذ فلسطين".
وأضاف في رسالة الى المسلمين لمناسبة عيد الأضحى أنّ العالم الإسلامي يعاني اليوم من انعدام الأمن أخلاقياً وكذلك، سياسياً.
وقال إنّ "رؤساء العالم الإسلامي والنخب السياسية والدينية والثقافية في العالم الإسلامي يتحملون واجبات جسيمة".

وفي سياق متصل، ذكر أنّ هذه الواجبات هي تحقيق الوحدة وتحذير الجميع من النزاعات القومية والطائفية، كما توعية الشعوب بأساليب العدو ومكائد الاستكبار والصهيونية، وأنه يجب الدفاع عن فلسطين والتعاون والتضامن من دون قيد وشرط مع شعب يكافح منذ 70 عاما من أجل وطنه.
وأشار خامنئي إلى وجوب الإيقاف الفوري للأحداث الكارثية بين البلدان الإسلامية من قبيل أحداث اليمن.

ونوّه إلى واجب تعبئة الجميع لمواجهة العدو في شتى ساحات الحروب الناعمة والصلبة، إضافة إلى واجب الإيقاف الفوري للأحداث الكارثية بين البلدان الإسلامية والدفاع عن الأقليات المسلمة المضطهدة كمظلومي بورما وغيرهم.
وتابع أنّ "هذه جوانب من دروس الحجّ آمل أن نفهمها ونعمل بها".

أضف تعليق

التعليقات