الشريط الأخباري

لجنة التجار الحرفيين بسوق الناصرة: هنالك حملة تحريض ضالة ومشوهة لصورة الناصرة وأهلها

موقع بكرا
نشر بـ 23/08/2017 15:35
لجنة التجار الحرفيين بسوق الناصرة: هنالك حملة تحريض ضالة ومشوهة لصورة الناصرة وأهلها
سوق الناصرة



أصدرت لجنة التجار الحرفيين في سوق القديم بالناصرة بيان بقولها:" !!! نحن لا نسكن الناصرة ولكن الناصرة تسكن فينا، ان ما قامت به القناة العاشرة الإسرائيلية من حملة تحريض ضالة ومشوهة لصورة الناصرة وأهلها، وكان من المؤسف أن نقراً قليلاً ممن أجريت معهم المقابلات شاركوا في حملة التحريض المسعورة، ونقول لهؤلاء هل تلقيتم أجرة مقابل مشاركتكم في جوقة التحريض؟ أهذا الوفاء منكم للناصرة وأهلها؟".

وتابع:" نحن نتحدى أي زائر بأنه تعرض للمضايقة من خلال زيارته للناصرة بل على العكس كان يشعر أنه في بلده وبين أهله، ونقول لمراسلي قناة العاشرة ألم يتم البث من الناصرة ومن ساحة العين؟ لو كان عندكم ذرة خوف من أهل الناصرة لتم البث من خلال استوديوهات مغلقة".

واستهل البيان:" كان من الأول أن يتم التركيز على النهضة في المدينة ولأول مرة يصبح للبلدية مبنى خاص بها ودار للثقافة بعد عشرات السنين من مباني مستأجرة لأقسام البلدية، نحن لا ننكر بأن الوسط العربي يمر بموجة عنف في اغلب الأحيان مقصودة ونحن جزء من هذا المناخ، نعيش كما يعيشون وينعكس هذا التصرف على بلدنا الحبيب، ولكن أن ينسب الأمر وكأنه ميزة هذا البلد الطيب فهذا ما نرفضه جملة وتفصيلا على مدار ثلاث سنوات عملنا ونعمل بالتعاون مع البلدية لاحياء السوق والبلدة القدية عبر عدة فعاليات ونشاطات ومنها سوق الميلاد ( كريسماس ماركت) في هذا الحدث يدخل مئات الالاف من الزوار الى الناصرة وسوقها".

ومضى:" تجار الناصرة يعرفون الأمر جيداً ويعرفون أننا لا نرضى ببيع المدينة وبهذا ندعو كل القوى والتيارات السياسية والاجتماعية للتكاثف والتعاون مع البلدية للسير قدماً نحو السلام لكي نرقى بالناصرة الى المستوى الذي يليق بعاصمة العرب في الداخل، وندعو أهلنا في كل مدننا وقرانا لزيارة الناصرة وسوقها وهذا أكبر رد على الحملة المحرضة ضدنا، سيكون السوق مفتوحاً يومياً من الساعة التاسعة صباحاً حتى الخامسة مساءاً وأيام السبت من التاسعة صباحاً حتى السابقة مساءاً، ستبقى الناصرة شامخة بأهلها ومحبيها وسيقام كل يوم سبت من تاريخ 26 الشهر الجاري في سوق الناصرة القديم أكشاك أكل وأكشاك ملابس وهدايا وموسيقى وفعاليات للكبار والصغار".

أضف تعليق

التعليقات