الشريط الأخباري

بخيت لـبكرا: "حقيبة لكل طفل" في حيفا، حققت نجاحًا باهرا .. وهدفنا خدمة الطلّاب‎

يحيى امل جبارين - بُكرا
نشر بـ 24/08/2017 18:00
بخيت لـبكرا:

نظّمت مجموعة "حيفا المرأة"، بالشراكة مع نادي "اباء من اجل ابناءهم، حملة "حقيبة لكل طفل" عشية افتتاح السنة الدراسية الجديدة 2017/2018.

وقامت عضوات المجموعة بالشراكة مع نادي اباء من اجل ابناءهم، بتوزيع الحقائب يوم امس الثلاثاء على طلّاب وطالبات حيفا.

عضو ادارة في جمعية التوجيه الدراسي عبير بخيت، وهي من مؤسسات مجموعة حيفا المرأة ، قالت بحديثها مع موقع بُكرا:" مجموعة حيفا المرأه هي مجموعة نسائية ناشطة اقيمت سنة 2013 ضمن مشاريع جمعية التوجيه الدراسي والتي تهدف الى إحياء روح العمل التطوعي ونشره بين فئات عمرية مختلفة .تؤمن المجموعة بأنها من خلال عملها تحمل رسالة حقيقية للمجتمع وتعمل لتعزيز مكانة المرأة الفلسطينية من خلال إقامة مبادرات ثقافية ، تربوية وإجتماعية".

واكملت حديثها قائلة:" وقامت مجموعة حيفا المرأة مؤخرا وبالتعاون مع نادي اباء من اجل ابناءهم ومع قسم الشؤون الرفاه الإجتماعي في حيفا بتنظيم حملة "حقيبة لكل طفل" والتي تهدف الى دعم ابناء العائلات المحتاجة وتوفير قرطاسية تشمل جميع المستلزمات المدرسية لأجيال مختلفة من خلال جمع تبرعات من اهالي حيفا ومناطق مختلفة في البلاد".

مبادرة نسائية 

وحول الحملة، تقول:" هذه الحملة هي إحدى مبادرات المجموعة النسائية، حيث تقوم المجموعة بنشاطات ومشاريع عديدة بمجالات مختلفة والتي تعود بالفائدة الى مجتمعنا العربي الفلسطيني".

وانهت كلامها قائلة:" مجموعة حيفا المرأة تقوم من خلال عملها التطوعي بتعزيز وتمكين مفهوم روح التطوع والعطاء ونشره بين الشرائح العمرية المختلفة. كما وتتمنى مجموعة "حيفا المرأة" ان تكون نموذجا للتطور لكل بلداتنا العربية، من أقصى الشمال الى اقصى الجنوب، وذلك لتعزيز وتمكين مكانة المرأة وإنخراطها في العمل المجتمعي".

بخيت لـبكرا: حقيبة لكل طفل في حيفا، حققت نجاحًا باهرا .. وهدفنا خدمة الطلّاب‎ بخيت لـبكرا: حقيبة لكل طفل في حيفا، حققت نجاحًا باهرا .. وهدفنا خدمة الطلّاب‎ بخيت لـبكرا: حقيبة لكل طفل في حيفا، حققت نجاحًا باهرا .. وهدفنا خدمة الطلّاب‎ بخيت لـبكرا: حقيبة لكل طفل في حيفا، حققت نجاحًا باهرا .. وهدفنا خدمة الطلّاب‎ بخيت لـبكرا: حقيبة لكل طفل في حيفا، حققت نجاحًا باهرا .. وهدفنا خدمة الطلّاب‎

أضف تعليق

التعليقات

كل الإحترام. وفَقَ الله مَسعاكُم.
بهاء سبيت. - 20/09/2017 03:26