الشريط الأخباري

مؤتمر التعليم: نحنُ نعمل بشكلٍ موحد من أجل تحسين مسيرة التعليم والتربية بمجتمعنا

موقع بُـكرا
نشر بـ 22/08/2017 19:33 , التعديل الأخير 22/08/2017 19:33

عقدت اللجنة القطرية للجان أولياء أمور الطلاب العرب، يوم السبت الماضي، يوماً دراسياً في مدينة شفاعمرو تحت عنوان "يدا بيد نبني جيل الغد". بدأ اليوم الدراسي عند الساعة التاسعة والنصف صباحًا، واستمر حتى الساعة الثالثة، بحضور كافة الأطراف المتصلة بالمسيرة التعليمية والتربوية، بمن فيهم مسؤول التعليم العربي في وزارة التربية والتعليم، عبد الله خطيب، رئيس اللجنة القطرية للسلطات المحلية العربية ورئيس بلدية سخنين، مازن غنايم، ودعوة جميع رؤساء السلطات المحلية العربية، وجميع مديري أقسام المعارف بالسلطات المحلية، رئيس لجنة المتابعة العربية العليا، محمد بركة، ولجنة متابعة قضايا التعليم المنبثقة عن لجنة المتابعة، وجميع مديري المدارس العربية، ودعوة جميع لجان أولياء أمور الطلاب المحلية والمدرسية والأكاديميين بجميع المجالات، ودعوة كل من يهمه رفع النهوض بالمسيرة التعليمية والتربوية.

وكانت بلدية شفاعمرو قد استضافت عددًا من المختصين في مجال التربية والتعليم، بدعوة من رئيس البلدية أمين عنبتاوي، ومديرة قسم المعارف في بلدية شفاعمرو، رنا صبح، بالتعاون مع اللجان المدرسية واللجنة المحلية بشفاعمرو التي يرأسها نادر يوسفين، وتخلل اليوم عدة فقرات طلابية، فنية ومسرحية.

هدف اللقاء إلى جمع كافة الأطراف ذوي الصلة بالمسيرة التعليمية والتربوية، للعمل سويًا بشكل فعلي بالميدان وبتكاتف وشراكة تامة لتحصيل نتيجة تؤدي بالتالي لرفع مستوى التعليم وللنهوض به ولتغيير الواقع الحالي وحث الأهالي ولجان أولياء الأمور المدرسية لأخذ دورها بشكلٍ فعال وداعم للمسيرة التربوية وبناء مستقبل الأجيال القادمة.

وشمل هذا اليوم برنامج ثري بالمحاضرات، كما قدّم الفنان سعيد سلامة عرضًا أمام الجمهور، عرض مسرحي للفنان سعيد سلامة، إضافة إلى محاضرة للأخصائي النفسي تيسير عبادي حول التعليم الخاص، ومحاضرة لد. رائد زيدان عن دور الأهالي واللجان بسيرورة العملية التعليمية والتربوية، ومحاضرة قدمها عبد الله خلايلة بعنوان "أولادنا بين منارات ومتاهات شبكات التواصل الاجتماعية عبر الإنترنت".

مسعود غنايم: دور لجان أولياء الأمور الطلاب، هو دورٌ هام جدًا في حياة طلابنا 

النائب مسعود غنايم مسعود غنايم – بداية أحيي اللجنة القطرية وأبارك للأخوة، للجان أولياء أمور الطلاب، أولاً، الأمر الثاني، الأمر الثاني، نثني ونساعد ونبارك محاولة تنظيم ومأسسة جميع أطرنا الاجتماعية التربوية السياسية، لأننا بالفعل، بحاجة إلى تنظيم كل هذه المستويات، من أجِل أن نكون على قدر الرد على التحديات التي نعيشها، الأمر الثالث، والأخير، دور لجان أولياء الأمور الطلاب، هو دورٌ هام جدًا في حياة طلابنا التربوية، وفي حياتنا الاجتماعية، هذا الدور بحاجة إلى تعاون من الجميع وبالتالي نحنُ نريد لمدارسنا ألا تبقى، أو أن لا يتجسّد فيها كأنها فقط أماكن لصنع العلامات، أول لطبع الشهادات.

والمدارس هي بالتالي مراكز نصنع فيها الإنسان، ونربي فيها الإنسان، ونهيئه للحياة، وكشعب عربي أصيل، له خصوصية، وطنية وثقافية، نحنُ في الحقيقة أمام ميزتين، ككل البرامج التربوية والتعليمية، الركيزة الأولى هي التربية، للهوية الوطنية والثقافية، بمعنى الأصالة، وثانيًا المعاصرة، بمعنى، أننا نريد من طلابنا ومن جيل العصر، أن يعيش تجربة عصر ثورة المعلومات، وكل ذلك لا نستطيع الوصول إليه، دون تعاوننا، ودون التشبيك الحاصل أصلاً، حاليًا وهو بحاجة للتقوية، وكلمة أخيرة: "قامت وزارة المعارف بنشر تقييم للمدارس بشكلٍ عام في إسرائيل، وأنا أحيي وأبارك لكل المدارس العربية، التي حازت على مراتب أولى، وأثني على نهج وزارة المعارف الجديد، والذي يقول إنّ تقييمه للمدارس هو ليس تقييم كمي، فالقضية ليست فقط إمتحانات، إذًا إضافة البُعد القيمي، والبُعد الاجتماعي، وقضية العنف في كل مدرسة، لميزان التقييم، هذا أمرٌ صحيح نريد الاستمرار به".

عبد الله خطيب: الهدف الأساسي هو رُقي جهاز التعليم في المجتمع العربي

وفي كلمته تطرّق مسؤول التعليم العربي في وزارة التربية والتعليم، عبد الله خطيب إلى ضرورة الإسهام في تحسين الواقع المتعلّق بالطلاب العرب بالأساس، مشيرًا إلى تميُز بلدية شفاعمرو من حيثُ الريادة في مجال التربية والتعليم، مؤكدًا أنّ لأولياء أمور الطلاب دورٌ كبير بما يتعلق بجهاز التربية والتعليم، في إطار اللقاء بالمفتشين، نتحدث دائمًا عن أنّ التعليم هو رافعة للمجتمع العربي في الداخل، ولذلك نريد الاستثمار في جهاز التربية والتعليم، مؤكدًا أنّ هناك أهمية للاستثمار بالمورد البشري، مشيرًا إلى إنجازات في الأبحاث والابتكارات، من أجل الانخراط في سوق العمل، والاندماج في الأكاديمية، وأضاف خطيب أنه يجري العمل بشراكة مع مدراء المدارس وجرت عدة لقاءات مع رؤساء السلطات المحلية العربية، فهي شريكة فعالة ومسؤولة، ونحنُ بدورنا نقوم بتوفير الموارد، لكنّ السلطات المحليّة في النهاية هي من يقوم بتفعيل جهاز التربية والتعليم. والهدف الأساسي هو رُقي جهاز التعليم في المجتمع العربي.

أضف تعليق

التعليقات