الشريط الأخباري

من هو أبو البراء.. وكيف استسلم لحزب الله؟

موقع بُـكرا، وكالات
نشر بـ 21/08/2017 16:00 , التعديل الأخير 21/08/2017 16:00
من هو أبو البراء.. وكيف استسلم لحزب الله؟

على خلفية تداعيات استسلام أمير داعشي ومجموعة من عناصره لحزب الله والجيش السوري، طُرحت تساؤلات عدة حول هذا الأمير وما حقيقة استسلامه المفاجئ وأساطير داعش المرعبة.

ينحدر أبو البراء ويلقب بأبو البراء الجراجيري، من بلدة "جراجير" في القلمون الغربي، والتي تقع غرب مدينة دير عطية، ويدعى أحمد وحيد العبد، وهو المسؤول الشرعي العام لتنظيم "داعش" في الجرود، واتهم بأنه أحد أبرز أسباب خسارة الجيش السوري الحر في القلمون الغربي ليبرود، إلا أن آخرين ذكروا أنه قيادي سابق مفصول من التنظيم، ما يثير شكوك البعض بأنه صنيع بعض الجهات الأمنية وأداة للإيقاع بآخرين من التنظيم.

وأثارت مشاهد استسلامه موجة من السخرية والسخط على صفحات التواصل الاجتماعي السورية واللبنانية على اختلاف توجهاتها، فانتقد البعض الابتسامات والراحة التي ظهر فيها المسلحون في الفيديو.

في حين سخر البعض الآخر من رواية داعش الذي لا يقهر ومدى ضعف الدواعش واستسلامهم السريع أمام ضربات حزب الله في اللحظات الأولى للمعركة.
 

من هو أبو البراء.. وكيف استسلم لحزب الله؟ من هو أبو البراء.. وكيف استسلم لحزب الله؟ من هو أبو البراء.. وكيف استسلم لحزب الله؟

أضف تعليق

التعليقات