الشريط الأخباري

ترامب يقيل كبير مستشاريه ستيفن بانون

وكالات
نشر بـ 18/08/2017 22:47 , التعديل الأخير 18/08/2017 22:47

“القدس العربي”: أعلن البيت الأبيض أن الرئيس دونالد ترامب أقال كبير الخبراء الاستراتيجيين ستيف بانون، اليوم الجمعة. وقالت سارة ساندرز، المتحدثة باسم البيت الأبيض، في بيان “كبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي وستيف بانون اتفقا اليوم على أن يكون هذا هو اليوم الأخير لستيف… نحن ممتنون لخدماته ونتمنى له التوفيق”.

وقال مصدر مطلع على القرار لرويترز، إن بانون منح فرصة لترك المنصب بنفسه. وقال المصدر “الرئيس حسم قراره بشأن الأمر خلال الأسبوعين الماضيين”.

وأضاف “منحوه فرصة للاستقالة وهو على علم بأنه كان سيجبر على ذلك”. وكان كيلي يقيم دور بانون في البيت الأبيض.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز، ذكرت اليوم الجمعة، أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أخبر كبار مساعديه بأنه قرر إقالة ستيفن بانون، كبير المخططين الاستراتيجيين والمستشارين في البيت الأبيض، والذي ساعد ترامب في الفوز في انتخابات عام 2016، وفقا لمسؤولين اثنين في الإدارة الأمريكية.

ساعد ترامب 

وذكرت الصحيفة أن الرئيس وكبار مسؤولي البيت الأبيض كانوا يناقشون متى وكيف يقيلون بانون. وأضافت أن المسؤولين الإثنين حذرا من أن ترامب المعروف بعدم رغبته في المواجهة داخل دائرته المقربة، قد يدفعه إلى إبقاء بانون لبعض الوقت.

وقال مسؤولون إن الإدارة ما زالت تبحث مستقبل بانون، لغاية صباح اليوم الجمعة. فيما أصر شخص مقرب من بانون على أن فكرة ترك المنصب كانت فكرة بانون من الأساس، وأنه قدم استقالته إلى الرئيس يوم 7 أغسطس/آب، وسيتم الإعلان عنها في بداية هذا الأسبوع، ولكن تأخرت هذه الخطوة بعد موجة الاضطرابات الأخيرة التي شهدتها شارلوتسفيل.

وقالت الصحيفة إن بانون قد اشتبك مرارا مع مستشارين آخرين ومع أفراد من أسرة الرئيس. ولكن فقدان بانون، اليميني، الذي ساعد في تحويل بعض وعود حملات ترامب الانتخابية إلى سياسات حقيقية، يثير احتمال أن يواجه الرئيس انتقادات واسعة من وسائل الإعلام المحافظة التي دعمته خلال العام الماضي.

أضف تعليق

التعليقات